سبور ماروك » المنتخب الوطني المحلي » الشان 2016 : النتخب المغربي يعجز عن تحقيق الفوز أمام الكوت ديفوار

الشان 2016 : النتخب المغربي يعجز عن تحقيق الفوز أمام الكوت ديفوار

بتاريخ: 20/01/2016 | 18:29 1 réaction »

chan-2016-maroc-cote-divoire

إنهزم المنتخب المغربي أمام الكوت ديفوار بهدف لصفر على أرضية ملعب أماهورو بكيغالي خلال الجولة الثانية من دور مجموعات كأس أمم إفريقيا للمحليين رواندا 2016.

وأنهى المنتخب المحلي الشوط الأول متأخرا بهدف للا شيء سجل في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع من خلال ضربة جزاء تسبب فيها المدافع عبد الرحيم الشاكير وسجل منها زكاري الهدف الوحيد للمباراة.

وفي المباراة الاخرى من نفس المجموعة، حجز منتخب رواندا أولى بطاقات دور ربع نهاية بعد تفوقه على نظيره الغابوني (2-1) يوم الأربعاء برسم الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى.

مشاركة واحدة هذا المقال

  1. عندما انتقدنا مدرب الغفلة بادو الزاكي انبرى للدفاع مستميتا والتصدي لنا الأوفوكاتو بدر الدين الإدريسي فامتشق سيفه يذود عنه مثل أي قاض فاسد منحاز لخلانه وندمائه وأصحابه بأشياء وكلمات أقرب لطرود الجمرة الخبيثة..بعضها فيه نبرة الغضب وبعضها ممزوج مع تحامل أخرجه عن طوره كثيرا ولم يتمالك نفسه من الانقياد لشهوة القدح والوخز..وكأن تعرية مدرب فاشل غيرة على منتخبنا جريمة!!إن تلاعبك ياسي الأوفوكاتو بالكلمات والأشياء ما هو إلا نفاق لا ينطلي علينا..ثم إنك لم تنتبه بأنك في دفاعك المستميت تدافع عن مدرب فاشل وليس عن عمله..ووجدت أن مجرد الاعتراض عليه مستفز ومثير للغضب..ومنحته بدفاعك عنه شيئا من الطهورية والتقديس حتى يخال للمرء أنك تحدثنا عن مدرب خرافي من طينة كرويف أو غوارديولا وليس مدرب فاشل سقطت معه للقسم الثاني خمس فرق وخسرنا معه نهائي أمام تونس تكتيكيا إرجع للمباراة وهو منتخب من صناعة المدرب عبدالغني بناصري..ثم أضاع علينا التأهل لمونديال 2006 عندما ركب دماغه واصطدم مع النيبت وتخلى عنه واستبدله ببن عسكر الذي لقلة تجربته تم طرده في المقابلة الحاسمة أمام تونس ما جعلهم يستغلون نقصنا العددي فأدركوا التعادل الذي أقصانا هذا هو تاريخ الفاشل اللي مهما حاولت عبثا لن تتمكن من ترقيعه أو تطريز غيره لصاحبك..أحيانا تكون القضية مربحة في يد محامي فاشل يخسرها صاحبها!!لكن الطامة الكبرى عندما تكون القضية خاسرة والأوفوكاتو فاشل!!! أنا لا أدافع عن أشخاص ولاأهاجم أشخاصا..بل أنا أدافع عن عمل المدرب وفكره أو العكس..وسأتصدى دائما لمن يحاول إتلاف العقول والفطرة والقدرة على محاكمة الأشياء والكلمات والأحداث..في الأخير نقول رحم الله أجدادنا عندما قالوا اللي عنده جدَّاهْ فالعرس يتعشَّى..وواضح أنه لا وجود لجدَّة امحمد فاخر في عرسكم ولذلك من أول سقطة صوبتم سهامكم وتحاملتم عليه وذاك حقكم ولكن أين العدل..؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!والله من وراء القصد.

اكتب تعليقاً