روسيل قد يستقيل من رئاسة برشلونة إذا تم اتهامه في صفقة نيمار

بتاريخ: 23/01/2014 | 12:45 شارك »

SANDRO_ROSELL

كشف تقرير إخباري اليوم الخميس أن ساندرو روسيل قد يفكر في الاستقالة من منصبه كرئيس لنادي برشلونة الإسباني، إذا تم توجيه تهمة له بـ »تقديم عقود وهمية » في صفقة ضم المهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا من ناديه المحلي سانتوس.

وأشارت صحيفة (بانجوارديا) الإسبانية على موقعها الإلكتروني اليوم الخميس إلى أن روسيل يفكر في إمكانية الاستقالة من منصبه حال توجيه اتهام رسمي له في هذه القضية لكي يحافظ على صورة النادي الكتالوني.

وأضافت أن روسيل سيبحث خلال الفترة المقبلة إمكانية الاستقالة مع باقي أعضاء مجلس إدارة النادي لكي يتخذ قرارا قاطعا بهذا الشأن على أن ينفذه حال توجيه اتهام رسمي له.

ولا تنص قوانين نادي برشلونة على إمكانية تقديم استقالة فردية من مجلس الإدارة ولكن هذه المرة مختلفة نظرا لأن روسيل يرى من الناحية الأخلاقية ضرورة الاستقالة، ففي قرارة نفسه يشعر بأنه قد تتم محاكمته لأنه ضم نيمار إلى برشلونة.

يأتي الكشف عن هذا الأمر بعد يوم من إعلان قاضي المحكمة الوطنية بإسبانيا، بابلو روث، قبول النظر في الدعوى المقدمة من أحد أعضاء نادي برشلونة ضد ما تضمنته صفقة ضم نيمار نتيجة وجود شكوك حول إمكانية تقديم « عقود وهمية » في هذه الصفقة، ولكنه لم يستدع روسيل للشهادة، علما بأن الدعوى مرفوعة ضده.

وأوضح القاضي في حيثيات حكمه قبول طلب الإدعاء بالنظر في الدعوى نظرا لأن الوثائق التي قدمها برشلونة حول صفقة نيمار تتضمن عوامل تشير إلى إمكانية إبرام عقود وهمية للتعاقد مع البرازيلي خاصة فيما يتعلق بالقيمة المادية للصفقة والتي تم التعتيم عليها بشكل كامل.

يشار إلى أن البلاغ الذي قدمه جوردي كاسيس ضد روسيل يتهمه فيه باختلاس مقابل مادي قدره 38 مليون يورو من صفقة ضم نيمار.

وتفيد الوثائق المقدمة في الدعوى إلى أن البرسا أخفى 38 مليون إضافية لم يكشف عنها في صفقة نيمار، مبينة أن هناك اتفاقيات بين برشلونة واللاعب البرازيلي تم إبرامها في الفترة ما بين نوفمبر/تشرين ثان من عام 2011 وسبتمبر/أيلول من 2013 وتتضمن « ثلاث عمولات مليونية موجهة لأسرة نيمار وتم التعتيم عليها حتى الآن.

وكان برشلونة قد أكد مرارا على أن قيمة صفقة نيمار بلغت 57.1 مليون يورو، يقول كاسيس إن بينها 17.1 مليون يورو لسانتوس و7.9 ملايين يورو أخرى للنادي البرازيلي من أجل حصول النادي الكتالوني على حقوق تفضيلية لشراء ثلاثة لاعبين شباب، بجانب ثمانية ملايين يورو إذا ألغى النادي الكتالوني مباراتين وديتين معه. (إفي)

اكتب تعليقاً