سيميوني: ربما أخطأ من وصفوا الليجا يوما بأنها مملة

بتاريخ: 03/01/2014 | 13:31 شارك »

Diego-Simeone

قال الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لنادي أتلتيكو مدريد اليوم الجمعة إن وصف بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم بأنها « مملة » ربما « كان على الأرجح في وقته « خاطئا »، وأبرز أهمية العمل الجماعي معتبرا إياه « شرطا غير قابل للتفاوض » داخل (الروخيبلانكوس).

وقال المدرب الذي يتصدر فريقه الليجا بالتساوي مع برشلونة، ولكل 46 نقطة، بعد مرور 17 جولة من البطولة « نعرف مميزاتنا وعيوبنا، ونرى أنفسنا مجبرين على السير في هذا الاتجاه ».

وأضاف « على الأرجح، في وقته، كانت كلمة مملة خاطئة. أعتقد أن مشجع كرة القدم عندما يرى أتلتيكو مدريد يصارع برشلونة وريال مدريد، يرى حياته منعكسة في ذلك ويرغب في الاقتراب من هذا الفريق، لأنه أمر صعب على الجميع ».

وأوضح سيميوني « بالطبع الكثير من الناس يرون حياتهم منعكسة، ولاسيما الجهد والالتزام والعمل، الشعور الذي كانت العديد من جماهير الأندية الأخرى تتمنى أن تعيشه. أنصت في الشارع إلى جماهير لإشبيلية وأوساسونا وفياريال وفرق أخرى، عندما يروننا في هذا الوضع يشعرون بأننا نمثلهم إلى حد ما فيما يتعلق بحلم بطولة دوري بها فرص أكثر للجميع ».

وقال المدير الفني الشاب إنه يتمنى على الاتحاد الإسباني لكرة القدم إذا ما فكر في تعديل شكل البطولة، أن تكون لديه « فكرة ما مذهلة وجيدة من أجل جعل الفرق أكثر تنافسية، ولاسيما من أجل المشجعين، العنصر الأهم في كرة القدم ».

لكنه في المقابل اعتبر أن تقسيم البطولة إلى مرحلتين مثل الأرجنتين (ذهاب وإياب) « لن يغير شيئا » إذا ما تم التدقيق في الأعوام العشرة الماضية من الدوري الإسباني.

ويحل أتلتيكو ضيفا غدا على مالاجا، حيث استهل المدرب الأرجنتيني في السابع من يناير/كانون ثان 2014 رحلته المظفرة مع نادي العاصمة: « كان يبدو في الأفق عمل جماعي كبير، ومنذ ذلك الحين يظهر ذلك العمل الجماعي، وهو شرط غير قابل للتفاوض في فريقنا ».

وامتدح سيميوني نظيره في مالاجا، الألماني بيرند شوستر، الذي سبق له هو الآخر ارتداء قميص اتلتيكو لاعبا مثل الأرجنتيني: « إنه لاعب استثنائي. كل إعجابي للاعب الذي كان عليه. تمنيت لو تزاملنا في منتصف الملعب، حيث كان يملك كل المميزات التي يتمناها المرء دوما في لاعب الكرة ». (إفي)

اكتب تعليقاً