مروان زمامة : « سأسدد ديناً كبيراً لجمهور الرجاء وجاهز بقوة للإياب »

بتاريخ: 13/01/2014 | 14:26 شارك »

zemmama

أكد مروان زمامة أنه ينتظر نصف فرصة كي يكشف عن كل مؤهلاته واستحقاقه اللعب لفريق من حجم الرجاء، زمامة الذي بذل الفريق مجهودات كبيرة لاستقطابه خلال فترة الإنتقالات الصيفية هو اليوم من بين العناصر التي تثير النقاش بخصوص ما سيقدمه خلال الشطر الثاني من البطولة الإحترافية.
زمامة في حوار له مع «المنتخب» تحدث عن حقيقة خلافه مع البنزرتي وعن حاجته لنصف فرصة للكشف عن حقيقة استحقاقه لمكانته ضمن النسور الخضر.

ما زلت لم تظهر لحد الآن رفقة الرجاء بعد 15 دورة من مرحلة الذهاب، ما حقيقة كل هذا الغياب؟
مروان زمامة: الأمور خارجة عن إرادتي ومرتبطة بإصابة تعرضت لها وتكررت للأسف خلال بعض المباريات الودية التي كانت تسبق العودة التي كان يقررها المدرب.
محمد فاخر كان بصدد منحي فرصة اللعب ببعض المباريات لكن للأسف لم أتمكن من ذلك والآن أنا جاهز للمهمة وجاهز لخوض المباريات من دون مركب نقص وأنتظر نصف فرصة للظهور رفقة الفريق.

راجت أخبار عن خلافك مع المدرب البنزرتي ما حقيقة الوضع بينكما؟
مروان زمامة: أبدا لا توجد هناك خلافات، ما حدث كان خلال مران عادي وحصة تدريبية سبقت مباراة الكوكب المؤجلة وخلالها حدث سوء فهم بسيط بيننا، سرعان ما تم تذويبه من خلال تقديمي لاعتذار للمدرب وهو ما قبله بصدر رحب وانتهت الحكاية عند هذا الحد.

ألم تتأثر نفسيا بسبب الغياب طوال هذه الفترة وأنت الذي لم تتعود على هذا الوضع؟
مروان زمامة: كل لاعب إلا ويتمنى اللعب والظهور في المباريات لأن العدو الكبير للاعب الكرة هو كرسي الإحتياط.
الإحتراف علمني أن أحترم قرارات المدرب ووجهة نظهره وهو ما أنا ممتثل له الآن.
قوتي الذهنية وإيماني بالله سبحانه وتعالى وبالقدر يجعلني أكثر تقبلا لأي قرار كيفما كان نوعه وجاهز لربح التحدي الصعب خلال الفترة القادمة.

على ذكر الجاهزية ألا تتخوف من أن يكون هناك سبق لباقي زملائك عليك من ناحية الحضور البدني؟
مروان زمامة: لقد وصلت للرجاء وفي جعبتي أكثر من 30 مباراة عالية المستوى والإيقاع بإنجلترا وهذا يعرفه الجميع، وبعد وصولي كنت مواظبا على التداريب وما ينقصني هو أخذ إيقاع المباريات والدخول الفعلي في أجوائها.
كنت دائما أعشق المنافسة وسأكون جاهزا إن شاء الله لتقديم نفسي بالشكل الصحيح وبالشكل الذي ينتظره الجمهور الرجاوي الكبير الذي أحس أني مدينا له وعلي تسديد هذا الدين.

خط وسط الرجاء يشهد منافسة كبيرة هل سنشاهد مروان بنفس الأدوار وروح القائد وصانع اللعب التي عرفناه بها سابقا؟
مروان زمامة: لم أفقد ولو جزء واحد من إمكانياتي وثقتي كبيرة ولله الحمد بالنفس كي أقدم المردود الذي ينتظره مني الجمهور الرجاوي والمكتب المسير.
غيابي الطويل لا يعني شيئا أمام الثقة بالنفس والثقة في الإمكانيات وسيكون أمامي خلال فترة توقف البطولة فرصة لمضاعفة وتيرة التحضير ولخوض مباريات ودية قد تكشف أمام المدرب الجديد حقيقة إمكانياتي.

ستدخل الأجواء والرجاء يعيش أوضاعا صعبة ألا تتخوف من هذا التوقيت الذي سيشهد دخولك؟
مروان زمامة: لا، الرجاء لم يفقد البطولة بعد على الرغم من ابتعاده عن الصدارة بفارق كبير يصعب تداركه بالإيابـ، لا نملك خيارات ولا نملك الكثير من الحلول غير التوقيع على عودة قوية بالبطولة الإحترافية للتدارك والعودة للصراع على الدرع لأنه لا يمكن أن ندير ظهرنا لكاس العالم للأندية بالمرة القادمة بعد كل الذي قدمناه.

وماذا عن ذكريات عصبة الأبطال الإفريقية؟
مروان زمامة: إنها المسابقة التي نحلم بها جميعا والرجاء بعد التوقيع الكبير على عالميته وعلى حضوره القوي بالمونديال سيكون عليه إثبات ذلك قاريا.
أعرف أن هناك أندية إفريقية قوية وكبيرة لكننا مطالبون بالإنتصار لصورة الرجاء وشخصيا تروق لي المسابقة لأنها أكبر اختبار للرجاء.

في كلمة مفتوحة ما الذي يود زمامة قوله عبر «المنتخب»؟
مروان زمامة: أتقدم بالشكر لكل الجماهير الرجاوية التي دعمتني وظلت تثق في الإضافة التي يمكن أن أقدمها للفريق وللمكتب المسير برئاسة السي محمد بودريقة على المعاملة الطيبة والثقة الكبيرة في شخصي.
لكل هؤلاء أنا مدين وأتمنى صادقا أن أكون عند حسن الظن عند مرحلة الغياب لأني فعلا متعطش للعب ومتعطش لتقديم أفضل ما أملك للفريق.

حاوره: منعم بلمقدم

اكتب تعليقاً