سبور ماروك » ألعاب القوى » مشاركة نساء من جنسيات متعددة في الدورة الثانية للسباق النسوي والتضامني « الصحراوية 2016 » في أبريل القادم بالداخلة

مشاركة نساء من جنسيات متعددة في الدورة الثانية للسباق النسوي والتضامني « الصحراوية 2016 » في أبريل القادم بالداخلة

بتاريخ: 20/01/2016 | 8:14 شارك »

cours-dakhla-femme

تحتضن الداخلة الدورة الثانية للسباق النسوي والتضامني ” الصحراوية 2016 ” في الفترة الممتدة ما بين 19 و 26 أبريل القادم ، بمشاركة نساء من جنسيات متعددة يمثلن أزيد من خمسين جمعية تعمل في مجال النهوض بوضعية وحقوق المرأة.

ويكتسي سباق “الصحراوية ” المنظم ، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ، من قبل شركة ” أوول الداخلة كونسولتين ” بشراكة مع ولاية جهة الداخلة وادي الذهب وبلدية الداخلة ، والجامعة المغربية (الرياضة للجميع ) ، طابعا تضامنيا . وذكر المنظمون خلال لقاء صحافي نظم مساء اليوم الثلاثاء بالدار البيضاء لتسليط الضوء على هذه التظاهرة ، أن هذا الطابع التضامني يتجلى في منح المشاركات فرصة لخوض تجربة رياضية فريدة من نوعها تجمع بين قيم التضامن والتحدي والاكتشاف، وكذا الانخراط في مشروع إنساني واجتماعي.

وأكدوا خلال هذا اللقاء الصحافي، الذي شارك فيه ممثلو الشركات والمؤسسات المنظمة لهذا السباق والجهات الشريكة ، أيضا على أهمية الطابع التشويقي لهذه التظاهرة الرياضية النسوية ، مشيرين في الوقت ذاته إلى أن هذا السباق يعتبر فرصة لاكتشاف المناظر الخلابة لمدينة الداخلة وسحرها.

وحسب المنظمين ، فإن السيدتين ، نزهة بدوان رئيسة جمعية ( المرأة إنجازات وقيم ) ورئيسة الجامعة المغربية ( الرياضة للجميع) ، وعائشة الشنا رئيسة جمعية ( التضامن النسوي ) ، ستحضران الدورة الثانية لهذا السباق، وذلك تجسيدا لدعمهما لهذه التظاهرة العالمية.

وأشاروا إلى أن هذا السباق يشمل برنامجا حافلا سيتم خلاله قطع مسافات تجميع بين رمال الصحراء ومياه شواطئ وادي الذهب (جري ، ركوب الدراجات ، ركوب الزوراق، منافسات أخرى).

ويروم هذا السباق، المنظم كذلك بشراكة مع المغربية للألعاب والرياضة والمكتب الوطني المغربي للسياحة، ووكالة الجنوب، والخطوط الملكية المغربية، تعزيز مكانة المرأة في المجال الرياضي على المستويين الوطني والدولي.

كما يهدف إلى التعريف بالمؤهلات السياحية لمدينة الداخلة، وكذا تثمين الثروات الطبيعية والثقافية واللامادية التي تزخر بها جهة الداخلة وادي الذهب.

وم ع

اكتب تعليقاً