سبور ماروك » لاعبون مغاربة » مكناس تودع الحكم الفدرالي والدولي واللاعب والمسير محمد بوكزول

مكناس تودع الحكم الفدرالي والدولي واللاعب والمسير محمد بوكزول

بتاريخ: 25/01/2016 | 10:11 شارك »

bougzoul

ودعت الأوساط الرياضية بمكناس الحكم الفدرالي والدولي واللاعب والمسير محمد بوكزول عن سن ناهزت 83 سنة، إثر معاناة مريرة مع المرض، طاويا معه صفحة مسار رياضي حافل بالعطاء لاعبا وحكما ومسيرا ومندوبا.
واستهل الراحل بوكزول مساره الرياضي لاعبا بنادي الإسماعيلية المكناسي لكرة القدم في 1948، وكان أحد أبرز لاعبيه الأساسيين، قبل أن تقوده رغبته في تغيير الأجواء إلى الالتحاق بالنادي المكناسي للسباحة، الذي ظل يمارس داخله حتى 1974.
وتقلد الراحل، الذي ارتبط اسمه كثيرا بمجال التحكيم، عدة مهام من خلال بروزه حكما فدراليا للساحة في الفترة ما بين 1960 و1977، قاد خلالها العديد من المباريات في البطولة والكأس، وحظي بشرف إدارة أول مباراة تنقل مباشرة عبر القناة الأولى، جمعت المغرب الفاسي والجيش الملكي، كما حمل الراحل الشارة الدولية، وأدار مباراتين في إطار الإقصائيات المؤهلة إلى نهائيات كأس إفريقيا للأمم، جمعت الأولى المنتخب السنغالي بنظيره الموريتاني بملعب الصداقة بالعاصمة داكار، فيما جمعت الثانية، التي جرت بملعب المنزه بتونس العاصمة، بين المنتخب المحلي ومنافسه الليبي.
وعمل بوكزول كاتبا عاما للنادي المكناسي لكرة القدم، على عهد الرئيس عبد النبي التراب، فضلا عن تقلده في الفترة ما بين 1980 و1994 رئاسة اللجنة الجهوية للتحكيم بعصبة الشمال الشرقي لكرة القدم سابقا (عصبة مكناس تافيلالت حاليا)، واشتغل مندوبا جامعيا في الفترة ما بين 1980 و1984.
وعمل الراحل بوكزول عضوا باللجنة المركزية للتحكيم من 1994 إلى 1998، علاوة على تقلده مهمة مراقب للحكام أزيد من عقد من الزمن.

خليل المنوني-الصباح

اكتب تعليقاً