سبور ماروك » حوارات » يونس حمال:  » لن العب لأي فريق بالمغرب باستثناء الجيش »

يونس حمال:  » لن العب لأي فريق بالمغرب باستثناء الجيش »

بتاريخ: 21/01/2016 | 16:17 شارك »

HAMAL

أكد يونس حمال، لاعب الجيش الملكي، أن امحمد فاخر، مدرب المنتخب المحلي، ظلم بعض اللاعبي ن، لعدم مناداته عليهم لخوض النهائيات، ضمنهم اللاعبان المهدي النغمي (الجيش) وعادل المسكيني (النادي القنيطري). وأوضح حمال في حوار مع ”الصباح الرياضي” أنه طلب من مسؤولي الفريق تأجيل مفاوضات تجديد العقد، وأنه لن يلعب لأي فريق بالمغرب باستثناء الجيش.
وفي ما يلي نص الحوار:

كيف تقيم مستوى الجيش الملكي في الشطر الأول من البطولة؟
الفريق بدأ منافسات البطولة الوطنية هذا الموسم بشكل متعثر في الدورات الخمس الأولى، بسبب عدم الانسجام بين اللاعبين، لأن تشكيلة الفريق عرفت تغييرات كبيرة من جهة، ولعدم استيعاب أسلوب المدرب جوزي روماو من جهة ثانية. وبعد ذلك سارت الأمور على ما يرام، وتحسن الأداء بشكل كبير.

هل تعتقد أن الفريق قادر على المنافسة على اللقب؟
مازالت أمامنا كل الحظوظ للعب على لقب البطولة الوطنية، سيما أن الجيش الملكي تفصله أربع نقط عن المتصدر، وأعتقد أنه في الشطر الثاني من البطولة سننافس على الرتب الأولى التي تخول لنا لعب إحدى المنافسات الإفريقية، والمدرب روماو يحثنا دائما على اللعب من أجل الفوز بالنقاط الثلاث، دون أن يمارس علينا الضغط باللعب من أجل الصدارة.

لماذا لم تجدد عقدك مع الجيش إلى حدود الآن؟
اجتمعت أخيرا مع الرئيس المنتدب بوبكر الأيوبي، وطلبت منه تأجيل المفاوضات. وأكدت للمسؤولين أنني إذا توصلت بعرض مناسب من خارج أرض الوطن فسأقبل به، دون تردد، لكن في حال لم يصلني عرض، وجاءتني عروض من أندية مغربية، فسأجدد للجيش الملكي.

هل تلقيت عروضا من خارج أرض الوطن؟
لم أتلق أي عرض، لكن وكيل أعمالي يفاوض مجموعة من الأندية بالإمارات.

لماذا يتعرض لاعبو الجيش للإصابات في الآونة الأخيرة؟
صراحة يتعرض اللاعبون للكثير من الإصابات، ضمنهم أنا، بعد أن تعرضت لإصابة أبعدتني عن الفريق مدة طويلة، وهذا راجع بالأساس إلى أرضية الملعب، والآن يقوم المسؤولون رفقة الطاقم التقني بالعديد من المجهودات لإصلاح ما يمكن إصلاحه بالملعب، ويلاحظ الجمهور العسكري أن مجموعة من اللاعبين أصيبوا منذ الموسم الماضي، ضمنهم أنس عزيم وحمزة خابة ومصطفى اليوسفي وإسماعيل السردي.

من هو اللاعب الذي ترتاح للعب إلى جانبه في دفاع الجيش؟
صراحة جميع اللاعبين جيدون، وأرغب في اللعب إلى جانبهم، وقدوم هشام العمراني الذي يملك تجربة كبيرة زاد الاطمئنان على دفاع الفريق هذا الموسم.

ما هو انطباعك على اختيارات فاخر؟
أود أن أؤكد أن مدرب المنتخب المحلي له صلاحية اختيار اللاعبين الذين يراهم قادرين على حمل قميص المنتخب الوطني المحلي. بالمقابل، ومن رأيي الخاص أرى أن فاخر ظلم مجموعة من اللاعبين، الذين قدموا مستويات جيدة في الشطر الأول من البطولة الوطنية، خاصة أنه استدعى لاعبين لم يشاركوا كثيرا رفقة فرقهم. ومن جملة اللاعبين الذين أعتبر أن فاخر ظلمهم هناك عادل المسكيني، لاعب النادي القنيطري، والمهدي النغمي، إذ كان لهما دور كبير داخل نادييهما في الشطر الأول من البطولة.
أجرى الحوار: صلاح الدين محسن

اكتب تعليقاً