سبور ماروك » أخبار » أنشيلوتي: مودريتش سيعود للملاعب قبل مباراة الكلاسيكو

أنشيلوتي: مودريتش سيعود للملاعب قبل مباراة الكلاسيكو

بتاريخ: 21/02/2015 | 17:08 شارك »

Ancelotti-Modric

أكد الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد اليوم بمؤتمر صحفي أن لاعبه الكرواتي لوكا مودريتش المتغيب للإصابة منذ 95 يوما، سيعود للملاعب قبل مواجهة برشلونة في 22 مارس المقبل وقد يشارك لدقائق في بعض المباريات التي تجرى قبل لقاء البرسا.

ويعد النجم الكرواتي عنصرا حيويا بالفريق المدريدي، وقد عاد الأسبوع الماضي للتدرب مع زملائه بالفريق بعد غياب طويل بسبب إصابته منذ نونبر الماضي، ولكنه لم يتعافى بشكل كامل حسبما أكد أنشيلوتي لكنه سيبدأ في العمل بشكل طبيعي تماما الأسبوع المقبل.

لذا يعتقد أنشيلوتي أن اللاعب الكرواتي سيكون جاهزا لمباراة الكلاسيكو. في حين قد يشارك لبضع دقائق في مباريات قادمة مثل إلتشي وفياريال وأثلتيك بلباو وليفانتي وشالكه.

كما قال « إنه في حالة جيدة وعاد للتدرب الخميس، تدريجيا سيتعافى. لم يخوض مرانا كاملا مع الفريق حتى الآن لكنه سيفعل ذلك الأسبوع المقبل. نآمل في أن يكون جاهزا قبل الكلاسيكو في 22 مارس ».

وأضاف مدرب ريال مدريد أنه بالطبع لن يستطيع مودريتش المشاركة في مباراة الغد الأحد بالجولة الـ24 من الليجا أمام إلتشي الذي وصفه بأن أدائه تحسن كثيرا خلال الـ15 يوما الأخيرين حيث « ستكون مباراة حامية. لقد حسن إلتشي من أدائه وإيقاعه وثقته. سيكون لقاء صعبا ».

ولا تمثل احتمالية تصدر برشلونة للدوري في حال فوزه اليوم على مالاجا، أية ضغوط على أنشيلوتي الذي يتصدر فريقه حاليا الدوري بفارق نقطة عن البرسا، قائلا « الضغط الواقع علينا لوجود مباراة صعبة أمامنا في أسبوع صعب. لذا لدينا ضغط. نعلم إذا فوزنا سنحافظ على صدارة الليجا وهذا هو هدفنا غدا » أمام إلتشي.

وعن اعتباره بمثابة الأب للفريق داخل أروقة النادي، قال أنشيلوتي ساخرا « بالنسبة لي أن أكون أبا يعني أنني الأكبر سنا. أفضل أن يعتبروني بمثابة الأخ. نحظى بعلاقة جيدة فيما بيننا وهذا أمر إيجابي للغاية. هناك علاقة احترام متبادلة ».

وعن احتفاله بلاعبه البرازيلي مارسيلو حينما سجل هدفا بقدمه اليمنى خلال لقاء شالكه الألماني في ذهاب دور الـ16 من بطولة دوري أبطال أوروبا الذي انتهى بفوز الملكي بثنائية نظيفة، قال إنه « قرر » معانقة لاعبه لأنه سجل هدفا بقدمه « اليمنى » لأنه أمر غير مسبوق للاعب.

وعن حالة خيسيه رودريجيز، أكد أنه في حالة « بدنية » جيدة بعد إصابته بالركبة لكنه أشار إلى ضرورة الانتباه جيدا لحالته مستشهدا بحالة سامي خضيرة بعد تعرضه لعدة إصابات عقب عودته للملاعب بعد تعافيه من نفس الإصابة.

وبمواجهة الريال غدا الأحد أمام إلتشي، يصل عدد المباريات التي قاد فيها أنشيلوتي الفريق إلى مائة مباراة بحصيلة أربعة ألقاب.

وعن ذلك قال أنشيلوتي « أنا في حالة جيدة جدا. لقد مرت هذه المباريات المائة بسرعة لدي ذكريات رائعة حيالها. غدا سأكمل مبارياتي المائة واللقاء اللاحق سأبدأ في إحصاء مائة أخرى ».

وعن سؤاله عن ما إذا كان يروق لريال مدريد الإطاحة ببرشلونة أو أتلتيكو مدريد من دوري الأبطال، أجاب أنشيلوتي أن هذا الأمر لن يشكل فارقا « هما فرقتين قويتين بالليجا وبدوري الأبطال. إذا أردنا الفوز باللقب الأوروبي علينا الفوز عليهما. هما من أفضل الفرق بأوروبا. وكذلك تشيلسي الذي يقدم موسما جيدا جدا وأيضا المتألق دائما بايرين ميونخ. أفضل خوض نهائي أخر أمام فريق إسباني » مثلما حدث بالنسخة الماضية من دوري الأبطال حينما توج الملكي باللقب بعد فوزه على غريمه أتلتيكو مدريد.

إفي

اكتب تعليقاً