سبور ماروك » أخبار » اتحاد اللاعبين المحترفين ينتقد نظام الانتقالات الحالي

اتحاد اللاعبين المحترفين ينتقد نظام الانتقالات الحالي

بتاريخ: 15/02/2016 | 21:17 شارك »

fifa

قال اتحاد لاعبي كرة القدم المحترفين اليوم الاثنين إن الحصة التي تحصل عليها الأندية نظير تنشئة وتطوير المواهب الواعدة طبقا لنظام تعويضات وضعه الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) وصلت الى أدنى مستوياتها وتعد جزءا ضئيلا من أتعاب وكلاء اللاعبين الآخذة في الارتفاع.

وأضاف الاتحاد الذي يسعى لالغاء نظام الانتقالات الحالي انه قدم هذه المعلومات والاحصاءات التي أعدها الفيفا لكنها لم تنشر بعد الى اعضاء البرلمان الاوروبي في بروكسل اليوم.

وقال تيو فان سيجلين الامين العام لاتحاد اللاعبين المحترفين « نظام الانتقالات الحالي يكافئ وكلاء اللاعبين أكثر من الأندية التي تقدم المواهب. »
وتابع « كيف يستقيم هذا الأمر؟. أصبح من الضروري جدا اصلاح هذا النظام. »

وفي 2001 قدم الفيفا نظاما لتعويض الأندية عن تطويرها اللاعبين بين سن 12 و21 عاما لتشجيعها على الانفاق على أكاديميات الناشئين.
لكن التقرير السنوي الأخير الذي وضعه الفيفا أظهر أن المبلغ الذي حصلت عليه الاندية العام الماضي كان 20.7 مليون دولار فقط اي 0.5 في المئة من رقم قياسي يبلغ 4.2 مليار دولار انفقت على انتقالات اللاعبين.

وقال اتحاد اللاعبين المحترفين إن هذه النسبة تعادل الرقم القياسي المنخفض السابق والمسجل في 2012.
وتحصل الأندية على تعويضات عندما يوقع أي لاعب قامت بتنشئته على عقده الاحترافي الاول كما تحصل على تعويض في كل مرة ينتقل فيها الى ناد اخر حتى نهاية الموسم الذي يكمل فيه 23 عاما.

في المقابل زادت الاموال التي تدفعها الاندية الى وكلاء اللاعبين بواقع 15 في المئة لتصل الى 228 مليون دولار وهو رقم قياسي.
وطلب اتحاد اللاعبين المحترفين الذي يتخذ من هولندا مقرا له من المفوضية الاوروبية البت في دفوعه بان اللوائح الحالية تركت اولوف اللاعبين يعانون للحصول على مستحقاتهم المالية بانتظام كما منعت الاندية الصغيرة من التنافس للحصول على المواهب الواعدة وتطويرها.

رويترز

اكتب تعليقاً