سبور ماروك » ألعاب القوى » اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية تنظم يوما إخباريا وتحسيسيا حول القانون الدولي الجديد لمكافحة المنشطات

اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية تنظم يوما إخباريا وتحسيسيا حول القانون الدولي الجديد لمكافحة المنشطات

بتاريخ: 19/02/2015 | 20:21 شارك »

dopage

عقدت اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية، اليوم الخميس بالمعهد الوطني للرياضات مولاي رشيد (ضاحية سلا)، يوما للتوعية والإعلام حول موضوع « القانون الدولي الجديد لمكافحة المنشطات، المتطلبات وقضايا الامتثال للقانون ».

وحضر أشغال هذا اليوم جميع المتدخلين في الشأن الرياضي والنشاط البدني واللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات والمنظمة الإقليمية لمكافحة المنشطات في المنطقة الإفريقية (أوراد) وممثلو الجامعات الرياضية الوطنية والمديرين التقنيين والأطباء الرياضيين، بالإضافة إلى عشرين طالبا من السلك الثالث من المعهد الملكي لتكوين الأطر.

وذكر بلاغ للجنة الوطنية الأولمبية المغربية أنه تم التركيز خلال هذا اليوم على المكانة الخاصة التي يحظى بها هذا البرنامج وتعبئة الحركة الرياضية الوطنية على الامتثال والالتزام بالقانون الدولي لمكافحة المنشطات، والسماح بالأنشطة الرياضية الصحية، وحماية صحة الرياضيين وضمان العدالة والمساواة في مجال الرياضة.

وأضاف البلاغ أن المناقشات والتوصيات التي تلت ذلك وجهت بشكل خاص نحو دور الجامعات والجمعيات التي يمكنها من خلال برامج التثقيف والتوعية أن تحافظ على سلامة وقيمة الرياضة والشباب.

وتطرقت باقي المحاور للتعليم والخدمات المقدمة للرياضيين ولا سيما الشباب منهم، والمعلومات التي تمكنهم من فهم مسؤولياتهم وتفادي التعرض لمخاطر لا داعي لها.

وأشار البلاغ إلى أن اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية واللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات، في إطار البرنامج الواسع، سيظلان معبئتين ورهن الإشارة في جميع الأوقات، لتقديمهم الأدوات اللازمة لتحقيق الأهداف الاستراتيجية المشتركة في مكافحة هذه الآفة.

و.م.ع

 

اكتب تعليقاً