شغب واعتقالات في مباراة الفتح والرجاء

بتاريخ: 04/02/2014 | 17:37 شارك »

raja-fus

عرفت المباراة المؤجلة عن الدورة 13 بين الفتح والرجاء، السبت بملعب مولاي عبد الله، أحداث شغب، بسبب دخول مشجعي الفريق الأخضر في مشاحنات في ما بينهم.  وأسفرت أحداث الشغب بعد نهاية المباراة التي فاز فيها الفتح على الرجاء بهدف عزيز جنيد في الدقيقة 17، عن إصابة مجموعة من مشجعي الفريق البيضاوي، واحدة منها خطيرة، نقل إثرها المصاب إلى المستشفى لتلقي العلاج، فيما اعتقلت مصالح الأمن 12 فردا بسبب تكسيرهم كراسي الملعب.

وتخللت المباراة، التي حضرها حوالي 4500 مشجع، صراعات بين جمهور الرجاء، الشيء الذي كان يستدعي تدخل الأمن لفضها، سيما أنها تسببت في إصابات بعض المشجعين. وشهدت المباراة احتجاجات كبيرة على الحكم يوسف الهراوي من الفريقين.

وقال جمال السلامي، مدرب الفتح الرياضي، إنه سعيد بنتيجة الفوز مع انطلاق الشطر الثاني من البطولة، مبرزا أن الهدف الأساسي كان تفادي الهزيمة. وأوضح السلامي أنه يتوفر على تركيبة بشرية متكاملة، رغم الإصابات التي مازالت تطارد مجموعة من اللاعبين، معتبرا أن الحكم تغاضى عن ضربة جزاء واضحة لمراد باتنة، إذ كان من شأنها أن ترفع الحصة إلى هدفين.

ومن جانبه، أبدى هلال الطير، مساعد مدرب الرجاء، استغرابه من برمجة المباراة في هذا التوقيت، بحكم أن ثمانية لاعبين كانوا رفقة المنتخب المحلي بجنوب إفريقيا. وأضاف الطير أن الهزيمة ستصعب الأمور على فريقه، سيما أنها تزامنت مع انطلاق الشطر الثاني من البطولة، موضحا أن جميع مكونات الفريق تعي جيدا أن الهزيمة مع بداية فبراير الذي تنتظرهم فيه استحقاقات قارية مؤشر غير إيجابي. وقال الطير إن فريقه أضاع مجموعة من الفرص، الشيء الذي يؤكد معاناة اللاعبين في استعادة التوازن، بعد تلقي الهدف مباشرة.

وأضاف أن الفريق يواجه مشكلا ذهنيا بالدرجة الأولى، بسبب استمرار اللاعبين في نشوة لعب نهائي كاس العالم للأندية، كما أنهم مازالوا لم يستعيدوا بعد طراوتهم البدنية.

وبخصوص إصابة عادل كروشي، قال هلال الطير إن الفريق لا يملك توضيحا بخصوص إصابته، التي أبعدته عن المباراة. وأوضح الطير أن الفحوصات التي خضع لها اللاعب أثبتت أنه لعب كأس إفريقيا للمحليين مصابا بتمزق عضلي، ما اعتبره مخالفا للوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم، والقوانين المعمول بها. واعتبر الطير أن الهدف الذي سجل في مباراة الفتح بواسطة جنيد كان من الجهة اليسرى التي يلعب فيها عادل كروشي، إذ أن غيابه أثر على دفاع الفريق. وقال الطير إن الرجاء ربح بالمقابل لاعبا شابا، ويتعلق الأمر بمصدق الذي سيقول كلمته مستقبلا. ورفع الفتح رصيده إلى 24 نقطة محتلا بذلك الرتبة السادسة، وتجمد رصيد الرجاء في 17 نقطة مع مباراة ناقصة أمام المغرب الفاسي.

 

اكتب تعليقاً