سبور ماروك » حوارات » عبد الخالق حميدوش: « تجاوزنا مرحلة الفراغ »

عبد الخالق حميدوش: « تجاوزنا مرحلة الفراغ »

بتاريخ: 11/02/2016 | 16:33 1 réaction »

abdel-khalik-ahmidouch

قال عبد الخالق حميدوش، إن فريق شباب الريف الحسيمي لكرة القدم، يتحسن من دورة إلى أخرى، وبدأ يعود تدريجيا إلى الطريق الصحيح . وأضاف اللاعب حميدوش في حوار مع ”الصباح الرياضي”، أن مرحلة الإياب ستكون صعبة، باعتبار مجموعة من العوامل، محددا إياها في إقدام جل الأندية على انتداب بعض اللاعبين لتطعيم تركيبتها البشرية بعناصر أكثر صلابة وقوة. ورفض حميدوش الاعتراف أن الفريق الحسمية يعاني دفاعيا، موضحا أن عدم التركيز سبب الأخطاء المتكررة. وفي ما يلي نص الحوار:

كيف تجرى استعدادات الفريق لمرحلة الإياب؟
تمر في أجواء احترافية ومتميزة، وتطبعها روح المجموعة. الفريق أقام معسكرين بتطوان والدار البيضاء، خضنا خلالهما مباريات إعدادية أمام المغرب التطواني والنادي القنيطري والكوكب المراكشي والدفاع الجديدي، وفزنا فيها بحصص كبيرة. كان الهدف منها الوقوف على مدى جاهزية اللاعبين. أتمنى أن تستمر هذه الأجواء والتركيز أكثر على تكتيك المدرب الجديد، كي يكون الفريق جاهزا لخوض منافسات مرحلة الإياب من البطولة الوطنية.

ما هو الجديد الذي جاء به المدرب فؤاد الصحابي؟
لكل مدرب خصوصيته، وطريقة تعامله، عندما يوقع اللاعب عقدا احترافيا مع أي فريق، يلزمه الانسجام مع نهج المدرب أو التقيد بخطة اللعب التي يطلبها. بحكم أننا نعيش أجواء احترافية داخل البطولة الوطنية، فهذا شيء يسهل علينا العمل والتواصل مع المدرب الجديد والذي أتمنى له التوفيق في مهامه.

ما هي الإضافة التي قدمها الصحابي؟
تعامل فؤاد الصحابي مع اللاعبين جيد، ومبني على الاحترام المتبادل، ويمنحنا ثقة أكبر لتقديم مستوى أفضل، باعتبار قربه من اللاعبين، ناهيك عن إصراره على الانضباط، وهو ما يساعد على النجاح. أعتقد أن الصحابي برهن في هذه المدة القصيرة التي تولى فيها تدريب الفريق، على أنه مدرب محترف بكل ما تحمله الكلمة من معنى، وبالتالي فإن ذلك يساعد على خلق جو مثالي للعمل والاجتهاد.

هل الفريق يعاني فعلا مشكلا في الدفاع؟
لا يمكن الحديث عن أخطاء في الدفاع، بقدر ما يمكن القول إن الأمر يتعلق بسوء التركيز في لحظات معينة. ذلك لا يعني أن الفريق الحسيمي أقل عطاء ومردودية داخل رقعة الميدان، بل العكس من ذلك، لكن غالبا ما يعاكس الحظ اللاعبين في ترجمة الفرص.

هل تعتقد أن شباب الحسيمة تجاوز مرحلة الفراغ؟
الفريق يتحسن من دورة إلى أخرى، وأتمنى أن يساعدنا ذلك على تحقيق نتائج إيحابية في مرحلة الإياب. حققنا قبل نهاية مرحلة الذهاب، تعادلا أمام الوداد بالبيضاء، وفوزا بالحسيمة على أولمبيك آسفي. أعتقد أن الحسيمة بدأ يعود تدريجيا إلى الطريق الصحيح.

كيف تتوقع مرحلة الإياب؟
ستكون صعبة، باعتبار مجموعة من العوامل. المنافسة ستدخل مراحلها القوية، إذ هناك أندية ستتنافس على لقب البطولة وأخرى لتفادي النزول إلى القسم الثاني. نلاحظ أن جل الأندية انتدبت بعض اللاعبين لتطعيم تركيبتها البشرية بعناصر أكثر صلابة وقوة، ما يؤكد أن المنافسة ستشتعل أكثر. شباب الحسيمة واع بهذه المعطيات والمتغيرات، لهذا فهو بدوره أعد العدة من أجل تأكيد حضوره داخل البطولة الوطنية.

كيف تعاملتم مع غياب الجمهور عن المباريات الأخيرة؟
عندما يغيب الجمهور يشعر اللاعبون بنقص كبير. الحضور الجماهيري يشحن اللاعبين ويحفزهم على تقديم أفضل العروض. نحن نريد دعم الجمهور ونعده بتحقيق أفضل النتائج. الفريق ملك للجميع ويستحق أن يكون في وضع أفضل.

كيف استطعت ضمان رسميتك بالفريق؟
بفضل استعدادي ومساعدة بقية اللاعبين، والثقة التي وضعها في الإطار التقني.

ما هي حدود تطلعات عبد الخالق حميدوش؟
إنها تتحدد في تطوير مستواي بشكل أفضل، والتألق مع شباب الحسيمة والمساهمة في قيادته إلى بر الأمان. أتمنى أن يحالفني الحظ في دخول تجربة احترافية.
أجرى الحوار: جمال الفكيكي 

مشاركة واحدة هذا المقال

  1. حسيمي dit :

    اسئلة بدائية وحوار سابق لاوانه كيف يتم تجاوز الفراغ والبطولة لم تبدئ بعد

اكتب تعليقاً