سبور ماروك » أخبار » مكلارين: الرياح العاتية تسببت بحادث ألونسو

مكلارين: الرياح العاتية تسببت بحادث ألونسو

بتاريخ: 24/02/2015 | 15:17 شارك »

alonso-crash

ألقى فريق مكلارين باللوم على الرياح العاتية في حادث فرناندو ألونسو، أثناء تجارب قبل انطلاق موسم بطولة العالم للفورمولا 1 للسيارات الأحد الماضي، ونفى « شائعات خاطئة » بحدوث عطل كهربائي تسبب في فقدان السائق الإسباني لوعيه قبل الاصطدام.

وقال مكلارين، الاثنين، إن ألونسو، بطل العالم مرتين، يتعافى بشكل جيد بالمستشفى في برشلونة، كما أنه يتحدث مع أسرته وأصدقائه، لكنه سيظل هناك تحت الملاحظة.

وأكد مكلارين أن التحليل المفصل لأضرار السيارة أوضح أن »الحادث جاء بسبب رياح عاتية غير متوقعة في جزء من الحلبة خلال ذلك الوقت وهو ما كان له نفس الأثر على سائقين آخرين ».

وقال مكلارين « يمكننا الإعلان بشكل قاطع بعدم وجود أي دليل يشير لوجود عطل ميكانيكي من أي نوع في سيارة فرناندو ».

وأضاف: « الحقائق الموجودة لدينا توضح أنه كان يعمل على إعطاء سرعة السيارة وهو يضغط على المكابح بكل قوته في وقت الاصطدام الأول وهو أمر غير ممكن إذا فقد وعيه في ذلك الوقت ».

ورغم أن ألونسو نشر صورة له وهو يبتسم في حسابه بموقع تويتر، يرى مكلارين أن السائق الإسباني بحاجة لبعض الوقت كي يتعافى من آثار مسكنات الألم.

وقال مكلارين « ننوي منحه كل فرصة للتعافي بشكل سريع وكامل وسنعمل على تقييم حالته في أسرع وقت لمعرفة قدرته على المشاركة في التجارب المقبلة في برشلونة ».

وستنطلق الحولة الثالثة، الأخيرة، من تجارب ما قبل الموسم الخميس، وتستمر حتى الأحد المقبل استعدادا للسباق في ملبورن.

وعاد ألونسو إلى مكلارين بنهاية العام الماضي بعدما أمضى معه موسما واحدا في 2007، قبل أن ينتقل لفيراري لمدة خمس سنوات.

وعانى ألونسو كثيرا من متاعب مع وحدات الطاقة الجديدة من هوندا قبل الحادث، كما هو الحال مع زميله البريطاني جنسون باتون بطل العالم 2009.

اكتب تعليقاً