مورينيو : « فارق النقاط السبع لا يعني شيئا في إنجلترا »

بتاريخ: 08/02/2015 | 11:07 شارك »

Diego-Costa-Jose-Mourinho

قال جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي إن سباق المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لا يزال مفتوحا رغم اتساع الفارق الذي يتفوق به فريقه المتصدر على ملاحقه مانشستر سيتي إلى سبع نقاط أمس السبت.

ومنح هدف سجله المدافع برانيسلاف إيفانوفيتش الفوز لتشيلسي 2-1 على مضيفه أستون فيلا بينما احتاج سيتي حامل اللقب لهدف قبل النهاية عبر جيمس ميلنر ليتعادل 1-1 خارج أرضه مع هال سيتي.

وفي نهاية اليوم ارتفع رصيد تشيلسي إلى 56 نقطة مقابل 49 لسيتي صاحب المركز الثاني.

وقال مورينيو للصحفيين « في بلد آخر كنت سأقول إنه أمر رائع.. لكن في هذا البلد سأقول إنه لا يعني أي شيء. كل مباراة شأن مختلف.. أي شيء وارد الحدوث. إنه أمر صعب جدا جدا. »

وأضاف « سبع نقاط تعني سبع نقاط.. تتبقى 14 مباراة أي 42 نقطة.. ومقابل 42 نقطة لا يزيد الفارق على سبع نقاط.. هذا لا يعني أي شيء. »

ويدرك مورينيو بالطبع أنه بنهاية نونبر الماضي كان تشيلسي يتفوق بسبع نقاط أيضا قبل أن يدركه سيتي ويتساوى معه في الرصيد بحلول عيد الميلاد.

وبعدها عانى سيتي بشدة وفشل في الفوز بأي مباراة في الدوري الإنجليزي لكن مورينيو قال إنه يعي جيدا كيف أن التقلبات هي جزء من المسابقة.

وقال « لست متفاجئا. في هذا البلد كل فريق قادر على الفوز بنقاط لذا لا مفاجأة في الأمر. لا أبالي بذلك. قال لي أحدهم ذلك بعد المباراة وهكذا سار الأمر.

« حين تكون على قمة الترتيب في الدوري لا تحتاج لأن تخسر الفرق الأخرى للنقاط. لو حدث.. فهذا جيد.. لكن إن لم يحدث هذا فلا مشكلة. »

وتابع « يجب أن نركز على أنفسنا. لو فزنا بالمباراة التالية فسيبقى الفارق سبع نقاط مع تبقي 13 مباراة. دعونا نتعامل مع كل مباراة على حدة. »

اكتب تعليقاً