سبور ماروك » البطولة الإحترافية » 30 ألف متفرج وأجواء احتفالية في مباراة الحسنية والوداد

30 ألف متفرج وأجواء احتفالية في مباراة الحسنية والوداد

بتاريخ: 18/02/2014 | 12:55 شارك »

tifo-husa-wac

حضر جمهور غفير قدر ب30 ألف متفرج مباراة حسنية أكادير والوداد الرياضي (السبت)، بالملعب الجديد بأكادير، الذي فتح أبوابه في وجه الحسنية. وفي الساعات الأولى من صباح  (السبت) تقاطر على أكادير العشرات من أنصار الوداد الذين قضوا اليوم كله وسط المدينة حاملين شعارات فريقهم، ومرددين أحيانا أهازيجهم في جو طبعه الاحترام التام لسكان المدينة وزوارها.

وسياحا أجانب يشاركون جمهور الوداد رقصاته في ساحة سوس. وتعامل الفريق المحلي مع المباراة، التي فاز فيها بهدف لصفر، تعاملا خاصا، باعتبارها الأولى في ملعب أكادير، كما استعان الفريق بعبد الكريم الذهبي، الذي ألحقه بقسم التواصل، للاستفادة من التجربة التي اكتسبها خلال إشرافه على تنظيم الإعلاميين في كأس العالم للأندية. وخصص لجمهور الوداد بكافة فصائله المنصة الشرقية المقابلة للمنصة الرسمية، في حين توزع جمهور الحسنية على المنعرجين الشمالي والجنوبي، بعد فشل كل مساعي المنظمين بإقناعه بالجلوس في مكان واحد، وذلك بسبب سوء تفاهم كبير بين أكبر فصيلين مشجعين للفريق «إلترا إمازيغين» و»إلترا ريد بويز». ورغم أن المسؤول الإعلامي بحسنية أكادير طلب من الصحافيين حضور الندوة الصحافية قبل ولوج المنطقة المختلطة للتواصل مع لاعبي الفريقين، إلا أن الصحافيين فوجئوا بعدم وجود أي من اللاعبين بالمنطقة المختلطة، ما أرجعه البعض إلى طول مدة الندوة.

عبد الواحد رشيد (أكادير)”الصباح الرياضي” 

 

اكتب تعليقاً