إيكيدر يقود منتخب القوى ببطولة العالم للقاعة

بتاريخ: 01/03/2014 | 11:31 شارك »

maroc-athletisme

استدعت الإدارة التقنية التابعة للجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى سبعة عدائين، لتمثيل المغرب في بطولة العالم داخل القاعة التي ستحتضنها بولونيا في الفترة بين 7 و9 مارس المقبل . وعرفت لائحة المنتخب الوطني لألعاب القوى داخل القاعة عودة عبد العاطي إيكيدر ومليكة عقاوي، رغم الانتقادات التي كالاها للجامعة، بعد نهاية بطولة العالم بروسيا العام الماضي، إذ ينافسان في سباقي 1500 و800 متر على التوالي.

وبالنسبة إلى العدائين المدعوين للسباقات الخاصة بالذكور، استدعت الإدارة التقنية، محمد مستاوي وعبد العاطي إيكيدر للمشاركة في سباق 1500 متر، علما أن إيكيدر سبق له التتويج بذهبية السابق ذاته في دورة إسطنبول بتركيا في 10 مارس 2012، إضافة إلى عثمان الكومري وعبد الهادي لباعلي في سباق 3 آلاف متر. أما منتخب الإناث، فيتشكل من ثلاث عداءات، ويتعلق الأمر بمليكة عقاوي في سباق 800 متر، وسهام هيلالي ورباب عرافي في سباق 1500 متر، بعد أن حققن الحد الأدنى الذي يؤهلهن لخوض بطولة العالم داخل القاعة، إذ يخضعن حاليا إلى جانب الذكور لتجمع إعدادي بإفران.

وأكد أحمد الطناني، المدير التقني الوطني، في تصريح لـ ”الصباح الرياضي”، أن اختيار إيكيدر وعقاوي لتمثيل المغرب في بطولة العالم داخل القاعة، جاء بعد أن عبرا للإدارة التقنية عن أسفهما للأحداث التي وقعت قبل وبعد بطولة العالم بروسيا، إذ ارتأت الإدارة التقنية عدم إعطاء الأمور أبعادا أخرى، وعدم حرمانهما من المشاركة رفقة المنتخب الوطني ببولونيا. وأضاف الطناني أن عقاوي استفادت هذا الموسم من دخولها المعهد الوطني لألعاب القوى، في الوقت الذي تمت معاقبة إيكيدر من حرمانه من الاستفادة من الأخير، وأن اعتذاره للإدارة التقنية وتسجيله سبع دقائق و39 ثانية في سباق 3 آلاف متر أخيرا، أهله ليكون ضمن أعضاء المنتخب الوطني داخل القاعة. وقال الطناني إن المنتخب الوطني سيرافقه كل من الإطارين علي الزين ولحلو بنيونس، في الوقت الذي يضم الوفد أيضا منى الكندوفي باعتبارها معالجة طبيعية، وهو ما يحتاج إليه العداؤون في مثل هذه التظاهرات.

صلاح الدين محسن-الصباح الرياضي

 

اخبار اخرى

اكتب تعليقاً