الاتحاد الدولي يحذر حكومة جنوب إفريقيا من التدخل في شؤون كرة القدم

بتاريخ: 31/03/2013 | 12:30 شارك »

fifa
حذر الاتحاد الدولي لكرة القدم حكومة جنوب إفريقيا من تشكيل لجنة تقصي حقائق قضائية للتحري عن فضيحة تلاعب بنتائج مباريات منتخب « البافانا بافانا ».

وزعم تقرير للهيئة الكروية الدولية حدوث تلاعب في نتائج العديد من مباريات منتخب جنوب إفريقيا الودية التي خاضها قبل استضافة البلد لنهائيات كأس العالم 2010 لكرة القدم وهو ما أدى إلى إصدار قرار بإيقاف مسؤولين بارزين في الاتحاد المحلي لفترة وجيزة من بينهم الرئيس كيرستن نيماتانداني.

وأورد تقرير الاتحاد الدولي أن نتائج مباريات خاضها منتخب جنوب إفريقيا قبل مونديال 2010 أمام منتخبات تايلاندا وبلغاريا وكولومبيا وغواتيمالا خضعت للتلاعب لتستفيد منها شركة مراهنات آسيوية.

وكان اتحاد الرياضات واللجنة الأولمبية في جنوب إفريقيا قد أوصيا بتشكيل لجنة تقصي حقائق قضائية لكن الاتحاد الدولي حذرهم من العواقب إذا تدخلت الحكومة في شؤون كرة القدم.

وأبلغ فيكيلي مبالولا٬ وزير الرياضة في جنوب إفريقيا٬ وسائل إعلام محلية أنه سيسافر إلى زوريخ الأسبوع المقبل لمناقشة القضية مع مسؤولي الهيئة الدولي.

وقال مبالولا « اتحاد الرياضات واللجنة الأولمبية في جنوب إفريقيا أوصيا بتشكيل لجنة تقصي حقائق قضائية في هذه المسألة »٬ وأضاف « التلاعب في نتائج المباريات نوع من الاحتيال والفساد وسوء الإدارة. هناك سيادة للقانون في جنوب إفريقيا. متى تثار شكوك حول أمر ما فيجب التحقيق فيه. يتعين على الاتحاد الجنوب إفريقي لكرة القدم أن يتفهم ضرورة التوقف عن لعب دور الحكم واللاعب في الوقت ذاته ».

وكان داني جوردان٬ نائب رئيس اتحاد جنوب إفريقيا لكرة القدم٬ قد صرح أن الاتحاد طلب بالفعل من الشرطة التحري عن هذه القضية.

وأعاد الاتحاد الجنوب إفريقي الرئيس وأربعة مسؤولين بارزين آخرين إلى مناصبهم في يناير الماضي بعدما كان قد أوقفهم في وقت سابق بسبب فضيحة تلاعب مزعومة في نتائج مباريات من بينها مواجهات للمنتخب الأول.

ولم يعف الاتحاد هذه المجموعة٬ التي تضم الرئيس نيماتانداني والمدير التنفيذي الجديد دنيس مومبلي وأشخاص بارزين في لجنة الحكام٬ من المسؤولية لكنه قال إن اللجنة التي أمرت بمنحهم « إجازة خاصة » لم تكن تملك الصلاحيات للقيام بهذه الخطوة.

وفي دجنبر الماضي كشفت تحقيقات أجراها الاتحاد الدولي بشأن أنشطة السنغافوري ويلسون بيرومال المدان بالتلاعب في نتائج مباريات ومؤسسة  »فور يو » لكرة القدم عن تورط خمسة من مسؤولي اللعبة في جنوب إفريقيا.

يذكر أن قوانين الاتحاد الدولي تمنع تدخل الحكومات في شؤون كرة القدم بأي شكل من الأشكال بحكم أن الاتحادات تتمتع بالاستقلالية.

و/ م ح

اكتب تعليقاً