سبور ماروك » لاعبون مغاربة » مبارك بوصوفة: « عانيت كثيرا في روسيا »

مبارك بوصوفة: « عانيت كثيرا في روسيا »

بتاريخ: 16/03/2016 | 8:10 شارك »

boussoufa-milicevic

قال مبارك بوصوفة، الدولي المغربي والمحترف بلاكونطواز البلجيكي، إنه مستعد لخدمة المنتخب الوطني مع أي مدرب يتولى تدريبه ، معبرا عن ارتياحه لدعوة هيرفي رينار في الظرفية الحالية. وأضاف بوصوفة في حوار مع ”الصباح الرياضي”، أن رينار من المدربين المقتدرين الذين يتوفرون على تجربة إفريقية. وأكد بوصوفة أن رينار بإمكانه تقديم الأفضل للمنتخب الوطني، لكن ذلك يتطلب جهود اللاعبين وإصرارهم على قيادة الأسود إلى منصة التتويجات. وعزا بوصوفة غيابه عن المنافسة ستة أشهر، إلى مشاكل سابقة مع فريقه السابق لوكوموتيف الروسي، مؤكدا أن معنوياته مرتفعة جدا بعودته إلى فريقه الأم لاكونطواز.

كيف تلقيت دعوتك إلى المنتخب بعد غياب طويل؟
غبت عن المنتخب ستة أشهر، بسبب ابتعادي عن التباري والمنافسة، بفعل مشاكل سابقة رفقة فريق لوكوموتيف الروسي، لهذا كان لا بد من مغادرة النادي تجاه فضاء آخر أعود من خلاله إلى المنافسة مجددا. وأعتقد أنني وجدت في فريقي السابق لاكونطواز كل الظروف المواتية من أجل عودتي إلى الواجهة. بدأت أسترجع جاهزيتي تدريجيا، بعدما خضت ثلاث مباريات، وتمكنت من التسجيل، في انتظار ظهور بشكل أفضل في المباريات المقبلة، كما أن استدعائي إلى المنتخب الوطني سيشكل بالنسبة إلي حافزا للتألق أكثر.

هل أنت مرتاح في لاكونطواز؟
بكل تأكيد، الجميع في بلجيكا يعرف إمكانياتي جيدا، كما أن فريقي لاكونطواز يقدر مؤهلاتي وقدرتي على تقديم الإضافة المطلوبة للنادي. والحمد الله عدت إلى فريقي الأصلي، وبدأت أسترجع كامل مقوماتي البدنية والفنية. وأنا جاهز لوضع خبرتي وتجربتي رهن إشارة المنتخب الوطني في حال اخترت ضمن اللائحة النهائية، التي سيعتمد عليها المدرب هيرفي رينار في مباراتي الرأس الأخضر في 26 و29 مارس الجاري.

هل ترى أن مستواك الحالي يؤهلك للمشاركة في مباراتي الرأس الأخضر؟
بكل تأكيد، أشعر أن مستواي الحالي يؤهلني للمشاركة مع المنتخب الوطني في المباراتين المقبلتين، رغم أنني لم ألعب منذ ستة أشهر، افتقدت فيها للتنافسية. لكن كل شيء تحسن الآن، بانتقالي إلى لاكونطواز، خاصة أنني لعبت جيدا في المباريات التي خضتها وأحرزت هدفين.

كيف تلقيت تعيين رينار مدربا للمنتخب الوطني؟
حتى أكون صريحا معك أكثر، لم أكن متتبعا لحال المنتخب الوطني في الفترة الأخيرة، بسبب مشاكلي المتعددة مع الفريق الروسي. لكن رينار مدرب كبير، بالنظر إلى إنجازاته مع زامبيا وكوت ديفوار، بعد حصوله على لقبين قاريين معهما. أنا رهن إشارة المنتخب الوطني مع أي مدرب يشرف على تدريبه. رينار مدرب مقتدر بمقدوره تحقيق نتائج أفضل مع الأسود.

هل ترى أنه مؤهل لتحقيق إنجازات مع المنتخب؟
أعتقد أن حضور رينار في القارة الإفريقية كان جيدا، من خلال تتويجه بلقبين مع زامبيا وكوت ديفوار. لكن يجب علينا أن نتحمل مسؤوليتنا أكثر لخدمة منتخبنا الوطني. يلزم أن يقدم اللاعبون كل ما لديهم من أجل تحقيق أفضل النتائج.

كيف تنظر إلى مستوى لاعبي المنتخب الوطني من خلال اللائحة الأولية، التي كشــف عنها الناخب الوطني؟
أظن أن المنتخب الوطني بات يتوفر على لاعبين متميزين يلعبون في بطولات قوية، كما أنه يضم لاعبين شبابا موهوبين نظير حكيم زياش وأسامة طنان وآخرين. والأهم من كل هذا، أن العديد من اللاعبين اختاروا حمل القميص الوطني عن قناعة تامة، وهو إيجابي بالنسبة إلينا، لأن اللاعبين الموهوبين والمتميزين موجودون وهامش الاختيارات متوفر أكثر لدى الناخب الوطني لاختيار أفضلهم للاستحقاقات المقبلة.
أجرى الحوار: عيسى الكامحي

اكتب تعليقاً