سبور ماروك » الفروسية » مجلة « ماروك إكيستر » تحتفي بالفرسان والفارسات المتألقين سنة 2014 في ليلة النجوم

مجلة « ماروك إكيستر » تحتفي بالفرسان والفارسات المتألقين سنة 2014 في ليلة النجوم

بتاريخ: 24/03/2015 | 9:54 شارك »

equitation-maroc

نظمت مجلة « ماروك إكيستر » المتخصصة في رياضة الفروسية، مساء أمس الاثنين بالرباط ، حفلها السنوي الحادي عشر لتكريم أجود الفرسان والفارسات والخيول المتألقين خلال الموسم الرياضي 2014 ، خاصة في دورة الألعاب العالمية للفروسية (بطولة العالم 2014 بنورموندي)، والألعاب الأولمبية للشباب بمدينة نانجينغ الصينية.

وهنأ مدير المجلة السيد بدر فقير في كلمة في بداية الحفل، الذي نظم تحت شعار « الرجل على الركاب .. لنعدو جميعا نحو النجوم » و الذي حضرته العديد من الوجوه الرياضية والفنية وطنية ودولية ، الفرسان والفارسات الذين تألقوا هذه السنة وعلى رأسهم عبد الكبير ودار، الذي برز بشكل ملفت خلال هذه السنة والذي وقع على مشاركة تاريخية في دورة الألعاب العالمية للفروسية (بطولة العالم بنورموندي في القفز على الحواجز) إلى جانب الكولونيل حسن الجابري ولينا بنخرابة وعبد السلام بناني سميرس، وفي مسابقة الترويض بواسطة ياسين الرحموني، وبالفروسية الأمريكية (رييننغ) بواسطة خالد الخومسي.

وقال إن المجلة تسعى من خلال هذا الحفل أيضا إلى مكافأة مجهودات وإنجازات الفرسان والفارسات الذين يساهمون في تطوير رياضة الفروسية بالمغرب وتشريفها في مختلف المحافل الوطنية والقارية والدولية.

وذكر مدير مجلة « ماروك إيكستر » بالمناسبة بالمجهودات التي يبذلها مولاي عبد الله العلوي، رئيس الجامعة الملكية المغربية للفروسية، لتشجيع ممارسة رياضة الفروسية بصفة عامة وفنون الفروسية التقليدية بصفة خاصة، والدعم الذي يقدمه لهذا النوع الرياضي حتى يكون في مستوى ما بلغه من تقدم. و تم خلال حفل « جائزة المغرب للفروسية – عدو النجوم  » تكريم الفارسات والفرسان المتألقين في دورة الألعاب الأولمبية للشباب بمدينة نانجينغ الصينية (ليليا معمر)، ونهاية الدوري العالمي للفروسية بجنوب إفريقيا (ليليا معمر ونزار رباح) .

و منحت المجلة خلال هذا الحفل، كذلك جوائز لأبطال المغرب في فئات الكبار والشبان والمبتدئين والفتيان وهم على التوالي عبد الكبير ودار وحمزة العلالي وطنا الرايسي وأدم رضوان كما قدمت المجلة، جائزة الترويض الخاصة بالسيدات لبطلة مسابقة الترويض ، الفارسة جيني كراوي ، وجائزة الرجال في المسابقة ذاتها للفارس ياسين الرحموني .

وخصصت كذلك جائزة لفارس من فئة الاشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، نالها يونس لمنوني ، إضافة إلى تكريم فريق نادي المدرسة الملكية للخيالة تمارة، الفائز ببطولة المغرب للأندية .

وتم بالمناسبة تكريم أبطال كأس المغرب لفئات الصغار « أ » سامية السقاط ، والصغار « باء » الفارس وليد رضوان، والصغار « ج » الفارسة رانيا بوغرين ، وكأس البينية للكبار الفارس حسن مثقال ، و كأس المغرب للسيدات الفارسة ياسمين الزراد ، و كأس المغرب « أ » الفارس الشاوي الفايز غالي .

كما تم تسليم جوائز خاصة بمسابقات القوة والتحمل ( 60 و 90 و120 كلم) وجوائز مماثلة للخيول البربرية والعربية البربرية والخيول البالغة اربع وخمس وست وسبع سنوات.

وكانت فنون الفروسية التقليدية حاضرة خلال هذا الحفل، حيث تم تكريم فريق سربة جهة الشاوية ورديغة ، الفائز بجائزة الحسن الثاني (بطولة المغرب لسنة 2014)، وسربة جهة مراكش تانسيفت الحوز ( لفئة الشبان) التي احتضنها المركب الملكي للفروسية والتبوريضة في يونيو الماضي.

و.م.ع

اخبار اخرى

اكتب تعليقاً