نصف ماراطون بركان الدولي « جيل التحدي »: لقب الدورة الأولى من نصيب الكيني كيموتاي (ذكور) والإثيوبية بيل ينيش (إناث)

بتاريخ: 31/03/2013 | 12:57 شارك »

World-Cross-Country-Championships

أحرز العداء الكيني كيندي كيموتاي والإثيوبية أوليرا بيل ينيش لقب الدورة الأولى لنصف ماراطون بركان الدولي « جيل التحدي »٬ الذي أقيم صباح اليوم الأحد٬ تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وتمكن كيندي كيموتاي من احتلال المركز الأول بعد قطعه مسافة السباق (097ر21 كلم) في زمن قدره 1س و01د و52ث٬ متقدما على العداءين المغربيين نجيم القاضي (1س و01د و56ث) وخالد سادن (1س و02د و04ث).

ولدى الإناث٬ سجلت أوليرا بيل ينيش توقيتا قدره 1س و11د و18ث٬ متبوعة بالكينية بيتليم موجيس (1س و11د و12ث) والمغربية مليكة أسحساح (1س و12د و27ث).

وعرف هذا الحدث الرياضي٬ الذي نظمته عمالة إقليم بركان بشراكة مع وزارة الشباب والرياضة وجمعية بني يزناسن تحت إشراف الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى٬ مشاركة نحو 1500 عداء وعداءة يمثلون حوالي 12 بلدا من بينها إثيوبيا وكينيا والبرتغال والجزائر والبحرين والمملكة العربية السعودية وليبيا والسويد وروسيا والأرجنتين إضافة إلى المغرب.

وتم في ختام هذا السباق تسليم الجوائز على الفائزين بحضور٬ على الخصوص٬ والي الجهة الشرقية عامل عمالة وجدة أنكاد السيد محمد مهيدية وعامل إقليم بركان السيد عبد الحق حوضي٬ وعدد من الأبطال المغاربة العالميين السابقين ومسؤولين محليين وفعاليات المجتمع المدني.

وشكل هذا السباق تتويجا للدورة الأولى للتظاهرة الرياضية الكبرى لبركان التي انطلقت يوم 29 مارس الجاري والرامية إلى التعريف بالمؤهلات الرياضية المغربية وجعل إقليم بركان رائدا في مثل هذه التظاهرات على المستوى الدولي٬ فضلا عن كونها تشكل مناسبة سنوية للعدائين المحترفين وعموم الممارسين الرياضيين لتحسين كفاءاتهم وقدراتهم الرياضية.

وكانت هذه التظاهرة الكبرى حافلة بالعديد من الأنشطة التي استهدفت الممارسين والعموم بما فيها تنظيم السباق على الطريق بمشاركة 2000 طفل تراوحت أعمارهم ما بين 10 و14 سنة٬ وسباق آخر لذوي الاحتياجات الخاصة٬ فضلا عن استعراض فني لمختلف الرياضات بمشاركة أندية نشيطة بالإقليم.

ج/ح ل/ م ح

اكتب تعليقاً