سبور ماروك » رياضات اخرى » أصحاب القرار والفاعلون الجمعويون مطالبون بالعمل على إعادة منح الرياضة الوطنية كل معانيها النبيلة

أصحاب القرار والفاعلون الجمعويون مطالبون بالعمل على إعادة منح الرياضة الوطنية كل معانيها النبيلة

بتاريخ: 07/04/2017 | 9:21 شارك »

أكد مشاركون في لقاء مناقشة حول موضوع ( الرياضة بالمغرب .. كيف يمكن إعادة تشغيل آلية صناعة الأبطال ؟)، نظم اليوم الخميس بالدار البيضاء، أن أصحاب القرار والفاعلين الجمعويين ، مطالبون بالعمل على إعادة منح الرياضة الوطنية كل معانيها النبيلة .

وفي هذا السياق قالا لسيد عمر بونجوم المدير العام للتجاري وفا بنك ، في كلمة خلال هذا اللقاء الذي نظمته مؤسسة التجاري وفا بنك ، في إطار لقاءات ” التبادل من أجل فهم أفضل “، إن الرياضة تساهم في نشر القيم النبيلة ، منها الالتزام والريادة والتضامن ، مشيرا إلى أن الممارسة الرياضية ليست حكرا على الذين يمارسونها ، لأنها ظاهرة ذات بعد اجتماعي وثقافي .

وحسب السيد بونجوم ، فإنه إذا كانت الانتصارات هي نتيجة عمل كل القوى الحية في البلاد ، فإن الخسارات يمكنها أن تفجر المشاعر، كما يمكنها تفجير العنف أحيانا.

ولفت إلى أن هذا اللقاء يندرج في إطار مقاربة ذات طابع تشخيصي، وذلك من أجل المساهمة في تحديد مسارات إصلاح الممارسة الرياضية بالمغرب، مع إعادة إطلاق آلية صناعة الأبطال.

ومن جهته أبرز السيد رشيد المرابط ( أستاذ بالمعهد العالي للتجارة وإدارة المقاولات)، أهمية تكوين الأطر التقنية ، وإنشاء أقطاب للتفوق، وإحداث إطار قانوني لفائدة الرياضيين الذين يمارسون أنشطتهم في إطار مستويات عالية.

وشدد على ضرورة تطوير الرياضات الجماعية ، مع التركيز على الأنشطة الرياضية داخل المؤسسات التعليمية.

وفي السياق ذاته قال السيد عزيز داودة المدير التقني للإتحاد الإفريقي لألعاب القوى ، إن المغرب يتوفر على مؤهلات كبيرة في المجال الرياضي ، مشيرا إلى أن رياضة النخب ليست هي الرياضات الجماعية.

ودعا السيد داودة إلى بلورة سياسة لاكتشاف المواهب ، وذلك من أجل تسهيل عملية بروز إبطال جدد .

وم ع

اخبار اخرى

اكتب تعليقاً