سبور ماروك » محركات » المحطة الأولى للجائزة الكبرى لسباق السيارات السياحية بمراكش: مهدي بناني يحتل المرتبة الثالثة

المحطة الأولى للجائزة الكبرى لسباق السيارات السياحية بمراكش: مهدي بناني يحتل المرتبة الثالثة

بتاريخ: 10/04/2017 | 21:47 شارك »

سجل البطل المغربي مهدي بناني، الأحد، انطلاقة جيدة في بطولة العالم لسباق السيارات السياحية التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات، وذلك بعد احتلاله المرتبة الثالثة في منافسات المحطة الأولى من هذه الجائزة التي احتضنها مدار السباق مولاي الحسن بمراكش.

وتمكن البطل المغربي، الذي انطلق في منافسة الجائزة الكبرى لمراكش للسيارات السياحية من الموقع الخامس لمدار السباق، من إجراء سباق جيد أتاح له فرصة احتلال المرتبة الثالثة في هذه التظاهرة التي فاز بها الارجنتيني ايستيبان غيرييري، في حين عادت المرتبة الثانية للسويدي ثيد بيورك.

أما المرتبة الرابعة فكانت من نصيب المتسابق الهولندي نيكي كاتسبورغ، فيما احتل الرتبة الخامسة البرتغالي تياغو مونتيرو .

وأعرب البطل المغربي في ندوة صحفية أقيمت في نهاية هذا السباق، عن ارتياحه لمستوى أدائه الذي يشكل انطلاقة جيدة للموسم 2017، مؤكدا عزمه تقديم مستوى أفضل في المنافسات المقبلة.

وعبر مهدي بناني، بهذه المناسبة، عن شكره للجمهور المغربي الذي حج بكثرة لتشجيعه ومساندته، بالإضافة إلى كافة طاقم فريقه.

أما المتسابق الأرجنتيني إيستيبان غيرييري الفائز بهذا السباق، فأعرب في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، عن اعتزازه بالنتيجة التي حققها، قائلا إنه لم يكن يتوقع الفوز بالسباق خاصة بعد انطلاقة غير مرضية.

ونوه، في هذا الصدد، بالتنظيم الجيد لمرحلة المغرب التي جرت أطوارها في ظروف حسنة، مضيفا أن مدار السباق مولاي الحسن، الذي يتطابق مع معايير المدارات الكبرى الدولية، كان في مستوى هذا الحدث الرياضي، وساهم في ضمان نجاح السباق على جميع المستويات.

تجدر الإشارة إلى أن مرحلة مراكش التي نظمت ما بين 7 و 9 أبريل الجاري تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس والمندرجة ضمن أجندة الاتحاد الدولي لسباق السيارات، تشكل انطلاقة الدورة الثامنة للجائزة الكبرى لسباق السيارات السياحية لموسم 2017 والتي تشمل 10 مراحل ستجرى بكل من ايطاليا وهنغاريا وألمانيا والبرتغال والأرجنتين والصين واليابان وجزيرة ماكاو، قبل أن تختتم بحلبة السباق بقطر .

اخبار اخرى

اكتب تعليقاً