مباراة ودية دولية: المنتخب المغربي يواجه منتخب أنغولا يوم 28 من الشهر الجاري

بتاريخ: 24/05/2014 | 11:45 شارك »

Maroc-vs-Mozambique

 ترك المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، الذي واجه نظيره الموزمبيقي (4-0) في لقاء دولي ودي جمعهما، مساء اليوم الجمعة بملعب سان لويس بمدينة فارو البرتغالية، انطباعا جيدا وإيجابيا كانت من ورائه مجموعة طموحة تتشكل من عناصر شابة وواعدة تقنيا وبدنيا.

وتعاقب على تسجيل أهداف النخبة المغربية كل من عمر القادوري (د 27) ويوسف العربي (د36 و87) وعاطف شحشوح (د71).

ويبقى على النخبة الوطنية وخاصة الوجوه الجديدة، التي أبانت عن علو كعبها ومدى توفرها على إمكانات ومهارات تقنية وبدنية خلال هذا اللقاء الودي أن تؤكد جاهزيتها في المباريات القادمة وما يواكبها من صعوبة التأقلم مع أجواء وطقوس مغايرة لتلك التي يمارسون فيها بأوروبا.

ويندرج هذا اللقاء في إطار استعدادات المنتخبين المغربي لنهائيات كأس إفريقيا للأمم التي ستقام بالمغرب ما بين 17 يناير و8 فبراير 2015 ومنتخب موزمبيق للجولة الثانية من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس إفريقيا للأمم 2015.

يخوض المنتخب الوطني المغربي مباراة أخرى أمام منتخب أنغولا يوم 28 من الشهر الجاري (الثامنة مساء بتوقيت المغرب)، وتندرج المبارتان في إطار التربص الإعدادي، الذي يقام تحت إشراف الناخب الوطني بادو الزاكي، ابتداء من الاثنين الماضي بمدينة فارو البرتغالية (300 كلم عن العاصمة لشبونة).

يذكر أن المنتخب الوطني مؤهل مباشرة إلى نهائيات العرس الكروي الإفريقي (17 يناير – 8 فبراير 2015) بصفته منتخب البلد المضيف، في حين يخوض منتخبا موزمبيق وأنغولا الأدوار الإقصائية.

وستخوض النخبة المغربية تربصا إعداديا ثانيا سينطلق يوم 31 مايو الجاري بمدينة الجديدة، وسيختتم في روسيا بلقاء ودي أمام منتخبها الوطني يوم ثالث يونيو المقبل (السادسة مساء بتوقيت المغرب).

اكتب تعليقاً