150 مشاركة في النسخة الأولى من سباق مولاي الحسن في رياضة المشي على الطريق بالداخلة

بتاريخ: 11/05/2015 | 10:06 شارك »

la-marche-dakhla

شاركت 150 امرأة في النسخة الأولى من سباق مولاي الحسن النسوي في رياضة المشي على الطريق، الذي أقيم اليوم الأحد بمدينة الداخلة تحت شعار « الرياضة النسوية دعامة أساسية في التنمية »، وذلك بمناسبة احتفال الأسرة الملكية والشعب المغربي بذكرى ميلاد ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن. وعرفت هذه التظاهرة الرياضية، التي نظمتها جمعية جسور للكراطي التايكواندو والإيروبيك بالداخلة، بتنسيق مع نيابة الشباب والرياضة بالداخلة وجمعية التنشيط الرياضي بجهة وادي الذهب الكويرة، مشاركة 150 امرأة من مختلف الأعمار قطعن خلالها مسافة كيلومترين ونصف الكيلومتر مشيا على الأقدام.

وعادت المراكز الثلاثة الأولى في هذا السباق، المنظم بشراكة مع جمعية دعم أنشطة الأندية النسوية بالداخلة وعدد من الجمعيات الفاعلة بجهة وادي الذهب الكويرة، على التوالي لكل من السيدات زكية كاوش ولطيفة العاصي وميلودة النوري.

وأكدت رئيسة جمعية جسور للكراطي التايكواندو والإيروبيك بالداخلة، السيدة سميرة بغداد، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن تنظيم هذه التظاهرة الرياضية، والمفتوحة في وجه النساء من مختلف الأعمار، تندرج في إطار احتفال الشعب المغربي بعيد ميلاد ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن.

وأضافت أن الجمعية تسعى من خلال إقامة هذا النشاط الرياضي، بشراكة مع مجموعة من الشركاء، إلى جعل السباق تقليدا سنويا من أجل تقريب الممارسة الرياضية النسوية وتشجيعها، واكتشاف الطاقات المحلية النسائية الواعدة لإبراز قدراتها، وكذا ترسيخ روح المنافسة الرياضية الشريفة لدى المشاركات.

وأوضحت أن هذا الحدث الرياضي يروم إبراز المكانة التي يمكن أن تلعبها الرياضة في حياة المرأة والعمل على جعلها إحدى مكونات التنمية، وكذا تشجيع للمرأة على ممارسة الرياضة باعتبار دورها الكبير في ضمان صحة الجسم وسلامة العقل البشري.

و.م.ع

 

اخبار اخرى

اكتب تعليقاً