سبور ماروك » أخبار » تسليم أحد مسئولي الفيفا الـ7 المعتقلين إلى الولايات المتحدة

تسليم أحد مسئولي الفيفا الـ7 المعتقلين إلى الولايات المتحدة

بتاريخ: 16/07/2015 | 11:49 شارك »

josef-blater-fifa

سلمت السلطات السويسرية أحد مسئولي الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السبعة الذين اعتقلوا في زيورخ في 27 ماي الماضي بتهم فساد، للولايات المتحدة، حسبما أفاد مكتب العدل الفيدرالي السويسري اليوم الخميس.
وأفادت السلطات من خلال بيان بأن المسئول غادر سويسرا أمس الأربعاء الموافق 15 يوليوز برفقة ثلاثة شرطيين أمريكيين إلى مدينة نيويورك.
ولم يوضح البيان أي من مسئولي الفيفا السبعة تم تسليمه للسلطات الأمريكية.
وأشار مكتب العدل الفيدرالي السويسري الأسبوع الماضي إلى أن المعتقل طالب بعدم نشر اسمه.
وشملت قائمة المتهمين الذين اعتقلوا في مدينة زيورخ كلا من الأوروجوائي إوخينيو فيجيريدو، نائب رئيس الفيفا، والكوستاريكي إدواردو لي، رئيس اتحاد كوستاريكا لكرة القدم، والبرازيلي خوسيه ماريا مارين، العضو التنفيذي في اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم.
كما ضمت النيكاراجوي خوليو رونشا، الرئيس السابق لاتحاد نيكاراجوا لكرة القدم والمسئول بالفيفا، والفنزويلي رافائيل إسكيفل، رئيس اتحاد فنزويلا لكرة القدم وعضو اللجنة التنفيذية في اتحاد أمريكا الجنوبية، بالإضافة إلى البريطانيين كوستار تاكاس، الأمين العام السابق باتحاد جزر الكايمان وجيفري ويب، رئيس اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي (كونكاكاف).
ومنعا لتواطؤ المعتقلين السبعة -الذين أصبحوا ستة منذ أمس الأربعاء- تم توزيعهم على نقاط احتجاز مختلفة.
وكان المسئولون السبعة موجودين لحظة اعتقالهم في مدينة زيورخ للمشاركة في الجمعية العمومية السنوية بالفيفا.
وأوضح مكتب العدل الفيدرالي السويسري أن المسئول الذي تم ترحيله أمس رفض هذا الإجراء في بادئ الأمر لكنه غير موقفه خلال جلسة استماع عقدت الأسبوع الماضي حيث وافق على تسلميه للقضاء الأمريكي.
وتتهم نيابة نيويورك هذا المعتقل بتلقى رشى تقدر بالملايين مقابل منحهم حقوق بث وتسويق ورعاية بطولات كرة القدم في الولايات المتحدة وأمريكا اللاتينية.
وفي أول يوليو/تموز الجاري، طالبت الحكومة الأمريكية رسميا السلطات السويسرية بتسليم المعتقلين السبعة.
وفي حالة موافقة مكتب العدل الفيدرالي السويسري على ترحيل باقي المتهمين أو بعضهم، سيحظون بفرصتي استئناف أمام المحكمة الجنائية الفيدرالية، ثم المحكمة الفيدرالية، التي تعد أعلى سلطة قضائية في سويسرا، بينما قد تستغرق هذه العملية برمتها ستة أشهر.

إفي

اكتب تعليقاً