سبور ماروك » حوارات » جواد إيسن: »لم أنل فرصتي بالرجاء »

جواد إيسن: »لم أنل فرصتي بالرجاء »

بتاريخ: 11/07/2015 | 14:16 شارك »

jawad

قال جواد إيسن، المنتقل حديثا إلى شباب الحسيمة، إنه لم ينل فرصته كاملة في فريقه السابق الرجاء الرياضي، الذي وضعه في لائحة الانتقالات. وأضاف إيسن في حوار مع «الصباح الرياضي» ، أنه توصل بعروض خليجية ووطنية، غير أنه فضل عرض الفريق الحسيمي. وأوضح إيسن أن الأجواء في الشباب تغيرت كثيرا، إذ يملك اللاعبون عزيمة قوية على تحقيق نتائج جيدة ابتداء من الموسم المقبل، معبرا عن ارتياحه للظروف التي يعمل فيها بالحسيمة. وفي ما يلي نص الحوار:

كيف جاء انضمامك إلى شباب الحسيمة؟
التحقت بشباب الريف الحسيمي، بعد اتصالات ومشاورات بين وكيل أعمالي ومسؤولي الفريق، بعد نهاية البطولة الوطنية، من أجل الانضمام إلى الفريق، خاصة بعدما وضعني الرجاء في لائحة الانتقالات، الأمر الذي جعلني أقبل عرض الحسيمة على الفور، ودون تردد، ووقعت بالتالي عقدا مع الفريق لموسمين. استطعت الانسجام مع أجواء الفريق بسهولة، بفضل الترحاب الذي لقيته من مكونات الفريق. أتمنى أن أكون عند حسن ظن جمهور شباب الحسيمة وباقي مكونات الفريق، والمسؤولين الذين وضعوا ثقتهم في.

ما هي العوامل التي تحكمت في مغادرتك الرجاء؟
كان لدي عقد مع الرجاء الرياضي، غير أنني رغبت في تغيير الأجواء والالتحاق بفريق يوفر لي أرضية لمواصلة مساري الكروي، بعدما لم تتح لي الفرصة من أجل اللعب أساسيا، رغم أنه كانت لي رغبة كبيرة في منح الإضافة المرجوة إلى الفريق. أعتبر نفسي لاعبا محترفا، وقدمت مستوى جيدا رفقة الوداد، غير أنني في الرجاء لم أحصل كثيرا على فرصتي.

ماذا حفزك في عرض شباب الحسيمة؟
شباب الحسيمة فريق كبير، يضم في صفوفه لاعبين جيدين ومنسجمين، إذ أحسست منذ التحاقي به، أنني ألعب في صفوفه منذ فترة طويلة. أعتقد أن هذا العامل سيساعد أي لاعب على إبراز مؤهلاته الفنية والبدنية. باختصار لم أجد أدنى صعوبة في التأقلم منذ أن شرعت في التداريب. كما أن من بين الأمور التي جعلتني أرحب بفكرة تعزيز صفوف الفريق، امتلاكه أنصارا ومشجعين أوفياء وهذا بشهادة الجميع.

ماذا عن استعدادات الفريق للموسم الجديد؟
تمر في أجواء احترافية، وتطبعها روح المجموعة. أتمنى أن تستمر هذه الأجواء والتركيز أكثر على تكتيك المدرب الجديد، كي يكون الفريق جاهزا لخوض منافسات البطولة.

ماهو شعورك بعد الحصص التدريبية الأولى رفقة الحسيمة؟
أشكر الجميع على حفاوة الاستقبال، وأتمنى أن أكون في مستوى تطلعاتهم. بالنسبة إلى الحصص الأولى رفقة الفريق، أشعر أنني ابن الفريق، إذ لم أجد صعوبة في الانسجام سواء مع الطاقم التقني أو اللاعبين.

ماهي الأهداف التي تتوخى تحقيقها من خلال تعاقدك مع الحسيمة؟
هدفي هو العمل على إرضاء جميع فعاليات الفريق من مكتب مسير وطاقم تقني وجمهور، باللعب الجيد، وبإحراز الأهداف، ما سيساعد الفريق على احتلال رتب متقدمة.

هل توصلت بعروض أخرى؟
توصلت بعروض من أندية خليجية وأخرى وطنية، مثل الجيش الملكي ونهضة بركان. غير أن وكيل أعمالي فضل العرض الذي تقدم به شباب الحسيمة، وقال لي إذا كنت ترغب في اللعب بالمغرب، فإن النادي الوحيد الذي يمكن أن تلعب معه هو شباب الحسيمة.

ماذا عن الأجواء داخل الفريق؟
كان هناك تغيير داخل شباب الحسيمة، وهناك سعي إلى بناء فريق جيد، إذ جرى جلب لاعبين ذوي خبرة مع آخرين شباب، وتشكلت مجموعة تتميز بالانضباط والتجانس، ونقوم بعمل جيد، تحت قيادة المدرب كمال الزواغي. أظن أننا سنكون حاضرين بقوة داخل البطولة.
أجرى الحوار: جمال الفكيكي 

اكتب تعليقاً