سبور ماروك » أخبار » فرار 4 رياضيين كوبيين لأميركا لتحسين أوضاعهم

فرار 4 رياضيين كوبيين لأميركا لتحسين أوضاعهم

بتاريخ: 15/07/2015 | 23:49 شارك »

gold-cup-2015

نقلت وكالة الأنباء الكندية الأربعاء عن المدرب الكوبي خوان كارلوس رييس، أن 4 رياضيين من فريق التجذيف المشارك في دورة الألعاب الأميركية المقامة في تورونتو الكندية، فروا إلى الولايات المتحدة.
وأوضحت الوكالة استنادا إلى رييس أن ليوسميل راموس وويلبر تورو ومانويل سواريز وأورلاندو سوتولونغو تركوا الفريق وانتقلوا إلى الولايات المتحدة.

وكان سوتولونغو أحرز فضية سباقه الثلاثاء في سانت كاترينيس في أونتاريو على الحدود مع الولايات المتحدة.

وأشار رييس إلى أن الرياضيين الأربعة تركوا الفريق وتوجهوا إلى الولايات المتحدة، لكنهم لا يزالوا يقيمون اتصالات عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

في المقابل، لم يصدر الوفد الكوبي الرسمي أي تعليق على فرار الرياضيين مكتفيا بالتأكيد أن فريق التجذيف عاد إلى كوبا بعد أن أنهى مشاركته.

وغالبا ما يفر رياضيون كوبيون إلى الولايات المتحدة خلال مشاركاتهم في التظاهرات الرياضية الدولية سعيا لتحسين أوضاعهم المعيشية، ففي العام 1999 فر 8 من أعضاء الوفد الكوبي المشارك في الألعاب الأميركية في وينيبينغ بولاية مانيتوبا الكندية.

سكاي نيوز عربية

اكتب تعليقاً