محسن متولي : رهان الفريق الموسم المقبل، هو نيل لقب عصبة الأبطال الإفريقية

بتاريخ: 18/07/2013 | 12:50 شارك »

Mohcine-Metouali

أكد محسن متولي، مهاجم الرجاء الرياضي، أن معسكر هنغاريا مر في أجواء ممتازة، وطقس جميل عكس تخوفات بعض المتتبعين. وكشف متولي في حوار مع « الصباح الرياضي »، أنه حظي خلال المعسكر التدريبي بعناية خاصة من المدرب امحمد فاخر وطاقمه المساعد، مما أدى إلى انخفاض ملحوظ في وزنه، سيساعده لا محالة على الظهور بشكل جيد في استحقاقات الموسم المقبل. وأكد متولي أن رهان الفريق الموسم المقبل، هو نيل لقب عصبة الأبطال الإفريقية. وفي ما يلي نص الحوار:

كيف تمر الاستعدادات لاستحقاقات الموسم المقبل؟
عكس بعض التخوفات، فإن الأجواء المناخية كانت رائعة بهنغاريا، ساعدتنا على الاستعداد الجيد، ومكنتنا من الوقوف على بعض النقائص التي عالجها فاخر بتجربته وحنكته، وأكيد أننا سنقول كلمتنا الموسم المقبل كذلك.

لوحظ انخفاض في وزنك، هل اتبعت برنامجا خاصا بهنغاريا؟
في الحقيقة، حظيت بعناية من قبل المدرب والطاقم التقني المساعد، لكنني بدوري بذلت مجهودات مضاعفة لأتخلص من الوزن الزائد، وأكون في المستوى.

البداية ستكون الجمعة المقبل أمام نيس الفرنسي…
بالفعل، وهي مباراة استعراضية سنحتفل خلالها باللقب في أجواء رمضانية، لكن مثل هذه المباريات ضرورية للاستعداد لمونديال الأندية الذي سنمثل فيه المغرب.

كيف ترى الموسم المقبل في ظل تحضيرات الرجاء؟
الحمد لله تعودنا على الاستعداد الجيد بفضل المجهودات التي يبذلها المكتب المسير، لذلك أرى أن الموسم المقبل، سيؤكد ريادتنا، وسيكرس تفوقنا محليا، وأتمنى أن يكون كذلك قاريا، لأن ما ينقص هذا الجيل هو تتويج قاري.

تتحدث عن المشاركة في عصبة الأبطال…
بالفعل، إنه الرهان الأكبر بالنسبة إلى جميع مكونات الرجاء، وأعتقد أنه بالاستعداد الجيد الذي قمنا به في هنغاريا، والانتدابات المدروسة التي أقدم عليها الفريق، قادرون على الذهاب إلى أبعد نقطة في عصبة الأبطال، ولم لا الفوز بها، بعد سنوات من الغياب.

ماذا عن المنتخب؟
لا أريد الحديث عن هذا الموضوع كثيرا، كل ما هناك أنني أتمنى له التوفيق في بطولة إفريقيا للمنتخبات المحلية، وإعادة الاعتبار للكرة الوطنية، التي تراجعت في الآونة الأخيرة.

بماذا تعد جمهور الرجاء؟
بالفرجة والألقاب، وموعدنا الجمعة المقبل، لبدء الاحتفال، في موسم أتمناه أخضر على جل المستويات، خصوصا القاري منها.

 نور الدين الكرف | جريدة الصباح

اكتب تعليقاً