سبور ماروك » الغولف » ريو 2016 (غولف): مها الحديوي تنهي ثلاثة أيام من المافسات في المركز الستين بمجموع 238 ضربة

ريو 2016 (غولف): مها الحديوي تنهي ثلاثة أيام من المافسات في المركز الستين بمجموع 238 ضربة

بتاريخ: 20/08/2016 | 17:48 شارك »

maha-el-haddioui

أنهت المغربية مها الحديوي منافسات اليوم الثالث قبل الأخير من مسابقة الغولف في المركز الستين بمجموع 238 ضربة، أي 25 ضربة فوق المعدل المطلوب، وذلك ضمن فعاليات الألعاب الأولمبية المقامة في ريو دي جانيرو إلى غاية يوم الأحد المقبل.

وسجلت مها الحديوي،أول لاعبة غولف عربية تشارك في الأولمبياد، حيث تتنافس مع ستين لاعبة تم اختيارهن من بين الأفضل في العالم ، في اليوم الثالث، 80 ضربة أي ثماني ضربات تحت المعدل المطلوب .

وكانت مها الحديوي، التي دخلت عالم الاحتراف عام 2012، قد ختمت اليومين الاولين من المنافسات بمجموع 158 ضربة أي 16 ضربة فوق المعدل، 82 ضربة في اليوم الأول و 76 ضربة في اليوم الثاني.

وتعد مشاركة الحديوي أمل المغرب، ثمرة التكوين، والتأطير و المصاحبة من طرف جمعية جائزة الحسن الثاني للغولف، ورئيسها صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، لفائدة الممارسين المحترفين.

ويشارك في دورة ريو دي جانيرو 120 لاعب غولف من بينهم 60 لاعبة يتنافسون في هذه المسابقة، التي عادت بعد أزيد من مائة سنة إلى الأولمبياد، وذلك على مدى أربعة أيام بطريقة جمع الضربات.

وعاد لقب فئة الرجال للبريطاني جاستن روز (ذهبية الغولف) وهي الميدالية الاولى في مسابقة الغولف بالالعاب الاولمبية بعد غياب استمر 112 عاما وتحديدا في 1904، وأصبح روز أول بطل للمسابقة بعد الكندي جورج ليون الذي توج في دورة سانت لويس بالولايات المتحدة. واستطاع روز (36 عاما) التغلب في نهائي شيق على السويدي هنريك ستنسون (201 للاول مقابل 202 للثاني)، فيما ذهبت البرونزية للاسترالي ماركوس فرايزر (204). وتواجد في البرازيل 8 فقط من المصنفين العشرين الأوائل عالميا بعد ان اختار أفضلهم عدم المشاركة خوفا من فيروس زيكا المنتشر في عدد من دول امريكا الجنوبية ومنها البرازيل. ومن بين الثمانية المشاركين هناك 6 لاعبين ممن فازوا بدورات كبرى وهم ستنسون الخامس عالميا والايرلندي بادريغ هارينغتون والانجليزيان روز وداني ويليت والامريكي بوبا واطسون والالماني مارتن كايمر.

وحل بوبا رابعا وهارينغتون ثامنا وويليت في المركز السادس عشر، وكايمر في المركز الرابع والثلاثين.

وم ع

اخبار اخرى

اكتب تعليقاً