سبور ماروك » المنتخب الوطني الأول & حوارات » بادو الزاكي: « كان بإمكاننا إحراز 7 أهداف »

بادو الزاكي: « كان بإمكاننا إحراز 7 أهداف »

بتاريخ: 08/09/2015 | 14:39 1 réaction »

zaki-sao-tome

قال بادو الزاكي إن المنتخب الوطني حقق الأهم بفوزه على ساوتومي، لحساب الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية ، المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا بالغابون 2017. وأضاف الزاكي في حوار مع «الصباح الرياضي» في أعقاب المباراة، أن المنتخب كان بإمكانه إحراز سبعة أهداف في الجولة الأولى، إلا أن اللاعبين لم يحسنوا استغلال الفرص، بسبب التسرع وسوء أرضية الملعب، مشيرا إلى أنه سيعمل على تصحيح الأخطاء مستقبلا، والسعي إلى تطوير مستواه أكثر. وأوضح الزاكي أنه كان ينتظر أهدافا أخرى في الجولة الثانية، بالنظر إلى اندفاع منتخب ساوتومي، أملا في تقليص الفارق، متحسرا على ضياع فرص سانحة للتهديف. وفي ما يلي نص الحوار:

بداية، كيف تنظر إلى الفوز على ساوتومي؟
الأهم أننا حققنا فوزا بثلاثة أهداف لصفر، وليس كل مرة نفوز خارج الميدان فوق أرضية بهذا الشكل، إذ أن العشب الاصطناعي من الجيل الثاني، ما أعاق اللاعبين في فرض نظام لعبهم، والتحكم في المباراة. كما أن منتخب ساوتومي كان متحكما في المباراة في النصف الأول مع محاولة استغلاله بعض الأخطاء التي وقعنا فيها جراء سوء أرضية الملعب، وكدنا نؤدي الثمن غاليا. عموما فالمنتخب الوطني قدم عرضا جيدا، وكان متحكما في وسط الميدان، وخلق فرصا عديدة في الربع ساعة الأولى. لهذا لا يسعني إلا أن أنوه بالمجهودات الكبيرة التي قدمها اللاعبون في جولتي المباراة رغم فوزنا بثلاثة أهداف، والتي كانت تعتبر حصة ثقيلة، لتصبح الآن عادية. وأعتقد أن الأهم بالنسبة إلينا هو انتزاع ثلاث نقاط.

هل تسرب إليك الشك في الربع ساعة الأولى، بعد إهدار فرص التسجيل؟
إطلاقا، كنا ندرك جيدا أننا قريبون من الفوز في أي لحظة، إلا أن الهدف الأول تأخر إلى حدود الدقيقة 33، علما أننا أهدرنا فرصا عديدة، إذ كان بإمكاننا الفوز بسبعة أهداف في الجولة الأولى، لو استغللنا الفرص المتاحة.

هل كنت تتوقع السيناريو نفسه قبل انطلاق المباراة؟
طبعا، كنت أدرك أن افتتاح حصة التهديف مبكرا، سيمنحنا دعما نفسيا يجعلنا نضيف أهدافا أخرى، وهو ما حصل، إذ أنه بمجرد تسجيل الهدف الأول نجحنا في إحراز الهدفين الثاني والثالث في أقل من 10 دقائق، وكان بمقدورنا تعميق الفارق في الجولة الأولى إلى أكثر من سبعة أهداف، لولا ضياع فرص سهلة، بسبب التسرع وسوء أرضية الميدان.

هل كنت تتوقع استماتة منتخب ساوتومي في الجولة الثانية، وما هي تعليماتك إلى اللاعبين؟
كنت متيقنا أن منتخب ساوتومي سيحاول الاندفاع أكثر، أملا في تقليص الفارق، وبالتالي سيترك لاعبوه فراغات والعمل على استغلالها جيدا. دعوت اللاعبين إلى ضرورة الحفاظ على هدوئهم والتحكم في زمام المباراة ومحاولة استغلال الفرص التي سيقع فيها المنافس. وأعتقد أنه أتيحت لنا فرص كثيرة كان بالإمكان استغلالها على نحو أفضل، لكن للأسف ضاعت أغلب المحاولات السانحة للتهديف.

هل تتوقع أن يتحسن أداء المنتخب بعودة المصابين؟
أكيد أن المهدي بنعطية يشكل أحد العناصر الأساسية للمنتخب الوطني، فهو لاعب بمؤهلات عالية، دون أن ننسى الحسين خرجة، الذي يلعب دورا فعالا وأساسيا في المجموعة. لا أظن أن المنتخب سيتأثر بغيابهما، طالما أنه يتوفر على لاعبين يؤدون الدور المنوط بهم دون أي مركب نقص.

وهل تفكرون من الآن في مباراة الرأس الأخضر؟
سنفكر في مباراة الرأس الأخضر في حينها، كما أن هناك مباريات أخرى تنتظرنا قبل مواجهة هذا المنتخب. علينا الاشتغال جيدا والتركيز على تطوير مستوانا والعمل على تصحيح الأخطاء، حتى نرتقي بالمستوى أكثر. لقد حققنا المهم بفوزنا على ساوتومي، ونحن سعداء بمجهودات اللاعبين، كما أن رحلتنا مرت في ظروف مناسبة جدا، بالنظر إلى الإجراءات والتدابير التي اتخذتها الجامعة من أجل الإعداد لهذه المباراة بالشكل المطلوب.
أجرى الحوار: عيسى الكامحي

مشاركة واحدة هذا المقال

  1. هاذ الزاكي نية بزاف وقلناها ونكررها هاذ المتطفل على مهنة التدريب لا يتعدى إلا على اليتامى!! انتصر على منتخب حالته حالة، والأهم من دون إقناع..والله ستنجح الكرة المغربية مع هذا الفاشل عندما تلج كرش رئيس الرجاء بودريقة في سم الخياط..الحارس لم يختبر بعد، الدفاع مهزوز وسلم لي على عدوه وعميد كمان!!! هجوم تائه، ووسط ميدان غير خلاق لأن الزاكي كاللوزاني يحترس كثيرا ويبدو على أنه تأثر كثيرا بوصية الحسين السلاوي « احض راسك ليفوزو بك القومان يعني اهبيلة وقالوا لها زغردي » نهار تنجح كرتنا مع الفاشل أعدكم بحلق شنبي. 

اكتب تعليقاً