سبور ماروك » أخبار » بنزيمة يقود ريال مدريد للفوز على بلباو وتصدر الليجا

بنزيمة يقود ريال مدريد للفوز على بلباو وتصدر الليجا

بتاريخ: 23/09/2015 | 23:17 شارك »

Karim-Benzema

سجل المهاجم الفرنسي المتألق كريم بنزيمة هدفين ليقود فريقه ريال مدريد لفوز مهم خارج أرضه أمام أثلتيك بلباو ليتصدر الدوري الإسباني لكرة القدم بعد خمس جولات من المسابقة.
واعتلى ريال مدريد صدارة الليجا برصيد 13 نقطة متفوقا بفارق الأهداف عن سيلتا فيجو الذي فاز في وقت سابق على برشلونة بأربعة أهداف لواحد، يأتي خلفهما أتلتيكو مدريد وبرشلونة على الترتيب ولكليهما 12 نقطة.
ونجح المدير الفني لريال مدريد رفائيل بنيتيز في فك عقدته بالفوز للمرة الأولى كمدرب على ملعب سان ماميس، حيث فشل في ذلك عندما كان مدربا لبلد الوليد واكستريمادورا وفالنسيا ونابولي، حيث حقق ثلاثة تعادلات وخسر أربع مواجهات.
غاب عن تشكيلة الريال قلب الدفاع سرخيو راموس لعدم تعافيه من الإصابة، كما غاب أيضا بسبب الإصابة كل من البرازيلي دانيلو والكولومبي جيمس رودريجز والويلزي جاريث بيل.
وواصل أثلتيك بلباو، حامل لقب كأس السوبر الإسباني على حساب برشلونة، نتائجه السيئة في الليجا ليخسر للمرة الرابعة ولم يحقق الفوز سوى في مرة واحدة.
بدأت المباراة حماسية من كلا الفريقين حيث لعب بنزيمة كرة رأسية (ق 4) بعد تمريرة من إيسكو لكن حارس بلباو جاركا يلتقطها بسهولة.
بعدها بثلاث دقائق يعود المهاجم الفرنسي لإطلاق تسديدة قوية تخرج إلى ضربة ركنية.
في الدقيقة الـ19 ينجح بنزيمة في تسجيل أول أهداف الريال مستغلا خطأ المدافع ميكيل سان خوسيه عندما حاول تمرير الكرة للحارس فيختطفها المهاجم الفرنسي المترقب ليسكن الكرة الشباك.
تستمر هجمات ريال مدريد بغية إدراك الهدف الثاني عندما يسدد رونالدو كرة مباشرة قبل سقوطها على الأرض (ق 22) من خارج المرمى يتصدى لها الحارس فتفقد خطورتها.
يخترق مارسيلو منطقة الجزاء من الجانب الأيسر ويمرر الكرة عرضية من أمام الحارس لكن بنزيمة يفشل في إدراكها.
وتشهد الدقيقة 37 هجمة خطيرة لريال مدريد بعدما راوغ لاعب الوسط الكرواتي كوفازيتش لاعبي بلباو ويسدد على مرمى جوركا الذي يتألق في التصدي لها.
يحاول نجم الفريق الباسكي أريتز أدوريز إدراك هدف التعادل عندما يطلق تسديدة من بعيد يتصدى لها كيلور نافاس، لينتهي بعدها الشوط الأول بأفضلية للفريق الملكي.
مع بداية الشوط الثاني كاد أصحاب الأرض يدركون هدف التعادل عبر أدوريز لكن نافاس ينجح في إبعادها إلى ضربة ركنية.
تقل الفاعلية الهجومية للاعبي الريال باستثناء كرة لكريستيانو تصطدم بالقائم (ق60)، ثم ينقذ القائم فرصة هدف محقق لبلباو من كرة سددها أدوريز بقوة (ق62).
وعند الدقيقة 67 تنفست جماهير بلباو الصعداء بعدما سجل سابين ميرينو هدف التعادل بعدما تلقى تمريرة عرضية ليسكنها برأسه على يسار نافاس.
لم تدم فرحة ملعب سان ماميس سوى دقيقتين عندما تلقى بنزيمة غير المراقب تمريرة عرضية من ايسكو ليسكنها الشباك بسهولة.
يحاول أصحاب الأرض العودة ثانية إلى أجواء اللقاء لكن المتألق نافاس يبطل مفعول تسديدة قوية من النشيط أدوريز.
كاد رونالدو أن يعزز فوز فريقه بهدف ثالث من مجهود فردي ويسدد كرة بيسراه لكنها تخرج بجوار المرمى.
وتألق كيلور نافاس في الثواني الأخيرة بشكل ملفت عندما تصدى ببراعة لضربة رأسية خطيرة من أدوريز، ويطلق بعدها الحكم صافرة نهاية اللقاء معلنة فوز ريال مدريد.

إفي

اكتب تعليقاً