سبور ماروك » أخبار » محامي بلاتر: ما دُفع لبلاتيني شرعي

محامي بلاتر: ما دُفع لبلاتيني شرعي

بتاريخ: 28/09/2015 | 21:45 شارك »

platini

أكد ريتشارد كولن محامي السويسري جوزف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، أن مبلغ المليوني فرنك سويسري الذي دفع إلى رئيس الاتحاد الأوروبي الفرنسي ميشال بلاتيني، كان « تعويضا شرعيا » لقاء اعمال قام بها الفرنسي لمصلحة فيفا.

وأثارت المسألة شكوكا وتساؤلات، رغم نفي بلاتيني، المرشح الأوفر حظا لخلافة بلاتر في الانتخابات الاستثنائية المقررة في فبراير المقبل، لهذا الأمر المتعلق بحكاية وقعت أحداثها قبل سنوات.

فبحسب المزاعم، تلقى بلاتيني مليوني فرنك سويسري من بلاتر، الذي كان يبدو أقرب خصومه المحتملين في انتخابات رئاسة الفيفا عام 2011، وذلك قبل أسابيع قليلة من إعلان بلاتيني انسحابه من المنافسة.

ولا يوجد ما يشير إلى أن قرار بلاتيني له علاقة بالدفعة المالية باستثناء التوقيت، كما أن بلاتيني وبلاتر أنكرا القيام بأي أعمال غير قانونية.

وقال محامي بلاتر: « فيما يخص مسألة بلاتيني، كشف الرئيس بلاتر يوم الجمعة للسلطات السويسرية أن السيد بلاتيني كان على علاقة عمل وطيدة مع فيفا حيث عمل كمستشار للرئيس ابتداء من عام 1998 ».

وواصل: « لقد أوضح للنيابة العامة أن المدفوعات كانت تعويضات شرعية ولا شيء أكثر من ذلك، وتم احتسابها بشكل صحيح من داخل فيفا ».

ومن جهة أخرى، أكد كولن أن بلاتر باق في منصبه كرئيس للاتحاد، حتى انتخاب خلف له في فبراير المقبل.

وتابع في بيان: « توجه الرئيس بلاتر الاثنين إلى العاملين في فيفا، وقال لهم إنه يتعاون مع السلطات، مؤكدا مرة أخرى أنه لم يقم بأي شيء غير لائق وغير قانوني كما أكد أنه باق كرئيس لفيفا ».

سكاي نيوز عربية

اكتب تعليقاً