سبور ماروك » محركات » الجائزة الكبرى لمراكش في سباق السيارات السياحية في 19 أبريل 2015

الجائزة الكبرى لمراكش في سباق السيارات السياحية في 19 أبريل 2015

بتاريخ: 04/10/2014 | 15:51 شارك »

wtcc-marrakech

و.م.ع – قال السيد فرانسوا ريبيرو المدير العام لبطولة العالم لسباق السيارات السياحية ( دابليو تي تي سي) أن الجائزة الكبرى لمراكش ستقام في 19 أبريل 2015 ، بدل الـ12 من الشهر ذاته، كما سبق أن أعلن عن ذلك.

وقال السيد ريبيرو في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ، اليوم السبت، أن المغرب سيكون المحطة الثانية للبطولة، التي ستنطلق من الأرجنتين، « ومن دون شك ستكون مراكش المحطة الأولى التي ستعرف مشاركة قوية للفرق الأوروبية، كما ستعرف أقوى حضور للصحافيين الدوليين القادمين من أوروبا، لأن القدوم إلى المغرب سيكون أسهل من الذهاب إلى الأرجنتين »

واعتبر أن التاريخ الذي تم اختياره « ملائم سواء للجانب اللوجيستي أو للمغرب ولمراكش، لأن منتصف أبريل هو بداية الموسم السياحي، وليس ذروته مما سيمكن من استقبال المشاركين، الذين يقدر عددهم بـ2000 شخص في أحسن الظروف »

وذكر بأن الدورة السابقة للجائزة الكبرى لمراكش عرفت أكبر نسبة من المشاهدة التلفزية على المستوى العالمي، « إذ بلغ عدد المشاهدين الذين تابعوا أطوار السباق 40 مليون مشاهد، في الوقت الذي لا يتجاوز عدد متتبعي مباريات المنتخب الفرنسي لكرة القدم على شاشة « تي إف 1″ خمسة ملايين، مما يجعل من السباق وسيلة للتعريف بمدينة مراكش »

وبخصوص مشاركة المهدي بناني في الجائزة الكبرى للصين، التي انطلقت اليوم، قال السيد ريبيرو إنها تكتسي أهمية كبيرة، « لكونه قبل كل شيء الممثل الوحيد للقارة الأفريقية والعالم العربي »

ويشارك السائق المغربي، المهدي بناني (هوندا سيفيك)، في منافسات الجائزة الكبرى للصين، التي تشكل المرحلة التاسعة من بطولة العالم لسباق السيارات السياحية 2014، والتي ستجري أطوارها النهائية على حلبة (غولدن بورت بارك) ببكين، غدا الأحد.

وشدد السيد ريبيرو على أن وجود سائق موهوب مثل بناني يشكل « أحد مكونات الثلاثي لنجاح أي سباق للسيارات، وهي البلد والمدار لتنظيم السباق إضافة إلى بطل وطني، وفي المغرب تتوفر كل هذه العناصر »

وذكر بأن مجموعة أورو – سبور سبق لها أن وقعت اتفاقية مع الحكومة المغربية، « كما أنهما ترتبطان بعلاقات قوية، مما جعل من البديهي أن يصبح المغرب محطة ضمن أجندة بطولة العالم لسباق السيارات السياحية »

وأضاف أن المغرب يتوفر على « مدار يحقق قفزات كل عام، لأنه ليس مدارا دائما، وإقامة مدار في مدينة مثل مراكش أمر صعب ومكلف جدا، إلا أن الجائزة الكبرى لمراكش تشهد تطورا وتنظيما أحسن كل سنة »

اكتب تعليقاً