سبور ماروك » المنتخب الوطني الأول » الجولة الثانية من تصفيات كأس العالم 2018: غياب أربعة عناصر من فيلة كوت ديفوار في مواجهة المغرب

الجولة الثانية من تصفيات كأس العالم 2018: غياب أربعة عناصر من فيلة كوت ديفوار في مواجهة المغرب

بتاريخ: 27/10/2016 | 19:53 شارك »

fifa-russia-2018
ذكرت وسائل الإعلام الإيفوارية، أمس الأربعاء، أن أربعة لاعبين من بين أبرز عناصر الفريق الإيفواري لكرة القدم سيغيبون عن المقابلة التي من المقرر أن تجري مع المنتخب المغربي، يوم السبت 12 نونبر القادم، في إطار لقاءات الجولة الثانية من تصفيات المنطقة الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم بروسيا 2018.

وأفادت المصادر ذاتها أن الأمر يتعلق باللاعبين إيريك بيلي، وياو كواسي جيرفي الملقب ب(جيرفينيو)، وتوماس توري، الذين تعرضوا للإصابة في أنديتهم، وسيلفان غبوهو الموقوف جراء مراكمة بطاقات صفراء، متسائلة بشأن الخيارات التي سيعتمدها مدرب منتخب الفيلة، الفرنسي ميشيل دوسوييه، لتعويض غياب هذه العناصر الهامة ومواجهة (أسود الأطلس) بشكل مريح. وأضافت أن اللاعب إيريك بيلي أصيب في ركبته يوم الأحد 23 أكتوبر الجاري في منافسات البطولة وسيتوقف عن اللعب لفترة شهرين، فيما أصيب (جيرفينيو) بدوره في الركبة اليسرى، خلال حصة تدريبية مع فريقه الصيني، هيبي شينا فورتون إف سي.

وأشارت إلى أن رأس حربة هجوم الفيلة يعاني من تمزق أربطة الركبة، حسب المعلومات الأولية، موضحة أنه إذا ما تأكد هذا التشخيص، فإن اللاعب سيضطر للتغيب عن الملاعب لفترة لا تقل عن ستة أشهر. وبخصوص حالة اللاعب توماس توري، مهاجم فريق بوردو، أشارت وسائل الإعلام المحلية إلى أنه خضع لعملية جراحية يوم 21 أكتوبر الحالي، جراء معاناته من تمزق رباط الركبة اليمنى، مما قد يبعده عن اللعب لمدة أربعة أشهر

وم ع

اكتب تعليقاً