سبور ماروك » أخبار » استقالة مفاجئة لرئيس اتحاد كرة القدم الكولومبي

استقالة مفاجئة لرئيس اتحاد كرة القدم الكولومبي

بتاريخ: 10/11/2015 | 11:24 شارك »

luis-bedoya

قدم رئيس الاتحاد الكولومبي لكرة القدم، الإثنين، استقالته، على نحو مفاجئ، لأسباب وصفت بالشخصية.
وأفادت مصادر في الحكومة الكولومبية أن لويس بيدوريا، سافر إلى نيويورك، خلال الأسبوع الماضي، قائلة إنه ينفي ارتكاب أي خطأ.
وترأس بيدوريا الاتحاد الكولومبي لكرة القدم منذ 2006، كما شغل عضوية اللجنة التنفيذية لاتحاد أمريكا الجنوبية للعبة.
وتأتي استقالة بدوريا بعد أسبوعين فقط من استقالة المحاسب الخاص بالاتحاد الكولومبي، بعدما طفت عدة قضايا فساد إلى الواجهة، ، وفق ما ذكرت رويترز..
ويجتاز الاتحاد الدولي لكرة القدم واحدة من أسوأ أيامه، بعد توجيه تهم فساد إلى قادته وتوقيف عدد منهم، في مايو الماضي.
وضلع اتحاد أميركا الجنوبي بشدة في في قضايا الفساد التي يتولى مكتب التحقيقات الاتحادي الأميركي النظر فيها.

سكاي نيوز عربية

اكتب تعليقاً