المغرب يحتل الرتبة ال6 في الدورة ال9 لبطولة العالم للكاراطي لفئات البراعم والناشئين والشباب

بتاريخ: 16/11/2015 | 11:21 شارك »

ouchen-ouhmed-skouri

أهدى البطل أشرف أوشن، أمس الأحد، المغرب أول ميدالية ذهبية في صنف شبان وزن ازيد من 84 كلغ ضمن منافسات الدورة التاسعة لبطولة العالم للكاراطي لفئات البراعم والناشئين والشباب أقل من 21 سنة، التي انطلقت يوم الخميس الماضي بضواحي العاصمة الإندونيسية جاكرتا بمشاركة 96 بلدا.

وهكذا، يكون أشرف أوشن، المنحدر من مدينة بركان، قد منح أول ميدالية ذهبية للمغرب في هذه المنافسات بعد فوزه على الكازاخيستاني اوكماطوف ديماش لتحتل المملكة بذلك المرتبة السادسة في الترتيب النهائي لبطولة العالم للكاراطي.

وكان المغرب قد أحرز ميداليتين فضيتين في اليومين الأوليين من المنافسات بواسطة ياسين السكوري (فتيان – وزن أقل من 63 كلغ) وخولة أوحمد في فئة (شابات – وزن أقل من 50 كلغ).

واحتل الصف الأول في هذه الدورة المنتخب الياباني ب18 ميدالية (8 ذهبية و3 فضية و7 برونزية) متبوعا بتركيا بمجموع 13 ميدالية (7 ذ و1 ف و5 ب) ثم مصر برصيد 21 ميدالية (6 ذ و8 ف و7 ب)، فيما احتلت إندونيسيا المرتبة الرابعة بأربع ميداليات ذهبية واحتلت فرنسا المرتبة الخامسة ب11 ميدالية (3 ذ و 3 ف و5 ب) ليحل المغرب سادسا ب 3 ميداليات (ذهبية واحدة وفضيتين).

وفي تعليق على النتائج التي حققها المغرب في هذه البطولة، أكد رئيس الاتحاد الدولي للكاراطي السيد أنتونيو إيسبينوز أن المنتخب المغربي أبان عن احترافية عالية وأقنع المتتبعين من خلال مشاركاته أنه يتطور نحو الأفضل.

وأعرب أنتونيو إيسبينوز عن تهانئه للمغرب على النتائج التي حققها والتي تؤكد أن المجهودات التي بذلت أعطت أكلها ومكنت من رفع العلم المغربي في هذه الدورة، معربا عن إعجابه بالعناصر التي يتشكل منها الفريق المغربي والتي قال إن مستواها يعكس المجهودات الجبارة التي تبذلها الجامعة الملكية المغربية للكراطي للرقي بهذه الرياضة.

ومن جهته، أكد المدير التقني للمنتخب المغربي حسن الفكاك أن النتائج التي حققها الفريق في هذه الدورة تحققت بفضل المجهود الذي بذله الرياضيون المغاربة على مدى السنوات الماضية، مبرزا أن احتلال المرتبة السادسة ليس بالهين في بطولة يشارك فيها أكثر من 1500 رياضي من 95 دولة.

وأضاف أن المنتخب الوطني للكاراطي خطا بهذه النتائج خطوة إلى الأمام نحو المزيد من التألق وصقل المواهب لاعداد الرياضيين لاحتلال صفوف متقدمة عالميا.

ويتكون الفريق الوطني المغربي، الذي يشارك في هذه البطولة (تقني “كاطا” وتباري “كومتي”) تحت إشراف المدير التقني حسن الفكاك، من سناء أميروش وعائشة السايح وأمينة الزياني وخولة أوحماد وأوسامة ميم وأيوب زكريا ويوسف الشباب وياسين السكوري وأيمن تاكزيما وهيثم بن شباب وعلي يوب وأشرف أوشن وآية الناضري وسناء أكلمام ومعاد الورزازي ومحمد الهاني.

ويشرف على تدريب الفريق كل من صلاح الدين المسناوي وسامي بوغانم وادريس المناني.

وم ع

اخبار اخرى

اكتب تعليقاً