سبور ماروك » أخبار » باستوري يفقد صديقين في اعتداءات باريس

باستوري يفقد صديقين في اعتداءات باريس

بتاريخ: 17/11/2015 | 16:59 شارك »

hotel-molitor

عبر الأرجنتيني خافيير باستوري صانع ألعاب باريس سان جرمان الفرنسي، عن صدمته من الاعتداءات التي هزت باريس وأسفرت عن مقتل صديقين له في مجزرة باتاكلان.
وقال باستوري لقناة تلفزيوينة أرجنتينية « فقدت اثنين من اصدقائي (في باتاكلان)، كانا يمتلكان مطعما على بعد 300 م من منزلي. تواجدا في الحفل وللأسف لقد توفيا ».
وتابع اللاعب الدولي الذي يدافع عن ألوان الأرجنتين راهنا في تصفيات كأس العالم 2018 « أنا حزين جدا لما حصل في فرنسا، ليس فقط من أجل الفرنسيين بل لكل الناس ».
وقال باستوري إن العودة هذا الأسبوع إلى باريس « ستكون صادمة في ظل هذا الوضع التراجيدي ».
وتوفي نحو 100 شخص في قاعة باتاكلان، بينهما بيار إينوتشنتي وستيفان البرتيني مالكا المطعم الإيطالي « شي ليفيو » في نويي سور سين.
وأوقعت هجمات في باريس الجمعة 129 قتيلا وتبناها تنظيم الدولة في بيان مؤكدا أن فرنسا « على رأس قائمة أهدافه ».

سكاي نيوز عربية

اكتب تعليقاً