زيد كروش : « الفوز على الرجاء حررنا »

بتاريخ: 27/11/2015 | 10:57 شارك »

zayd-kerouch

قال زيد كروش إن البداية المتعثرة للمغرب التطواني بمثابة سحابة صيف عابرة، وإن الحظ لم يحالف اللاعبين . وأضاف كروش في حوار مع «الصباح الرياضي» أن المسار ما زال طويلا، ومع توالي المباريات سيعود الفريق إلى سالف عهده، وسيكون ضمن الرتب الأولى. وأكد كروش أن فوز فريقه على الرجاء بالبيضاء، حرر اللاعبين من الضغط الرهيب الذي عاشوه. وفي ما يلي نص الحوار:

كيف تفسر البداية المتعثرة للمغرب التطواني؟
ليست بداية متعثرة. صحيح نوجد في المركز الأخير منذ الدورة الأولى من البطولة الوطنية، لكننا نؤدي مباريات جيدة، خاصة تلك التي واجهنا فيها المولودية الوجدية والكوكب المراكشي والرجاء الرياضي. أعتبر هذه البداية بمثابة سحابة صيف عابرة، وأن الحظ لم يحالف اللاعبين، بالنظر إلى عروضنا الجيدة. يمكن القول إن إصابة بعض اللاعبين وعامل الحظ والعياء والإرهاق اللذين أصاباهم بعد مباريات عصبة الأبطال، أثر على مردودية الفريق. على كل فلاعبو المغرب التطواني بدؤوا استعادة ثقتهم في أنفسهم.

هل تعتقد أن الفوز على الرجاء كاف للتحرر من الضغط؟
صراحة الفوز على الرجاء حرر اللاعبين بنسبة كبيرة، وأعاد إلينا الثقة التي كنا افتقدناها سابقا، خاصة أنه كان أمام فريق كبير يلعب بملعبه وأمام جمهور غفير، وسنعمل على استثمار هذا الفوز والثقة التي استعدناها بعد الضغط الرهيب الذي عشناه سابقا في تحقيق المزيد من النتائج الإيجابية.

ألا تتخوفون من السقوط إلى القسم الثاني؟
لا تخوف لدي، فالمغرب التطواني يملك من المقومات الفنية والتقنية والمالية، ما يجعله ينافس على الفوز بأحد الألقاب. ومع توالي المباريات سنعود إلى سالف عهدنا، وسنكون ضمن الرتب الأولى، سيما بعد عودة بعض اللاعبين من الإصابة. وأؤكد أن الكرة لم تنصف الفريق في بداية البطولة.

كيف تنظر إلى مباراة المغرب التطواني المقبلة أمام شباب الحسيمة؟
مثل باقي المباريات. أكيد ستكون صعبة، باعتبارها ديربي الشمال، ولأن الفريق الحسيمي متمرس، ويتوفر على لاعبين جيدين. لكن المغرب التطواني يتوفر على عناصر قادرة على إحداث الفرق في أي وقت. سنحاول العودة بنتيجة إيجابية من الحسيمة لتحسين وضعيتنا في الترتيب العام. وأتمنى أن تمر المباراة في أجواء رياضية وحماسية.

ما هي التعليمات التي يقدمها لكم المدرب الإسباني سيرجيو لوبيرا قبل كل مباراة؟
يحاول تخفيف الضغط على اللاعبين من خلال التركيز على المباراة ونسيانها خارج الميدان، إذ أن التفكير في المباراة يكون فقط داخل الملعب، وذلك رغبة منه في تجاوز الضغط الذي يمكن أن يعانيه اللاعبون قبل انطلاق المباراة.

كيف تتوقع التنافس على البطولة؟
هناك مجموعة من الأندية أبدت رغبتها القوية في التنافس من أجل الفوز بلقب البطولة، منها الفرق المؤهلة لخوض المنافسات الخارجية. أعتقد أن الأندية التي أظهرت نواياها لحد الآن هي الوداد الرياضي والفتح الرياضي.

هل تفكر في تمديد عقدك مع المغرب التطواني؟
ما زال عقدي ساريا إلى نهاية يونيو 2016، ولا مانع لدي في تمديده مع الفريق الذي احتضنني ومكنني من إبراز إمكانياتي الفنية والتقنية. لكن الأمور مازالت بعيدة.

ماذا تقول لجمهور المغرب التطواني؟
أشكر جمهور المغرب التطواني الذي يساندنا داخل وخارج الملعب، وأقول له إننا عازمون على تحقيق الأفضل في المباريات المقبلة. وأود القول بالمناسبة، إن الجمهور التطواني مثالي، مافتئ يساعدنا ويساندنا أينما حللنا وارتحلنا، ونحن نحترم قناعاته، وما علينا إلا أن ننخرط في توجهاته.
أجرى الحوار: جمال الفكيكي

اكتب تعليقاً