فضيحة المنشطات: اللجنة الاولمبية الدولية توقف لامين دياك موقتا

بتاريخ: 10/11/2015 | 21:10 شارك »

Lamine-Diack

اعلنت اللجنة الاولمبية الدولية الثلاثاء ايقاف عضوها الفخري الرئيس السابق للاتحاد الدولي لالعاب القوى السنغالي لامين دياك مؤقتا بسبب خضوعه للتحقيق في قضية رشاوى وغسيل اموال.
وكتبت اللجنة الاولمبية الدولية في بيان لها بعد ظهر اليوم انها « قررت تنفيذ اقتراح لجنة الاخلاق بايقاف لامين دياك مؤقتا ».
ويخضع دياك (82 عاما) الذي ترأس الاتحاد الدولي لالعاب القوى لمدة 15 عاما حتى آب/اغسطس الماضي، للتحقيق في فرنسا في قضايا فساد تتعلق بحملة مكافحة المنشطات في الاتحاد الدولي وبانه تلقى اموالا من اجل حجب الحقيقة في بعض الحالات.
وكانت اللجنة الاولمبية الدولية لجأت الاثنين الى لجنة الاخلاق التابعة لها بخصوص هذه القضية.
واعلنت باكريت زابيلي رئيسة هذه اللجنة « على ضوء التحقيق الذي يخضع له السيد لامين دياك الذي يعتبر عضواء شرفيا في اللجنة الاولمبية الدولية، قررت متابعة حالته في لجنة الاخلاق ». واخذ القضاء الفرنسي على عاتقه الاهتمام بهذه القضية منذ اسابيع عدة، من سلسلة من التفتيشات وجلسات الاستماع التي أثمرت الأسبوع الماضي عن ثلاث تحقيقات. الأول، الأكثر ضجة، يتعلق بدياك والذي وجهت إليه تهمة قبول رشاوى وغسيل اموال.
اما التحقيقان الاخران فيتعلقان بمقربين منه هما مستشاره القانوني المحامي السنغالي حبيب سيسيه والطبيب السابق المسؤول عن مكافحة المنشطات في الاتحاد الدولي الفرنسي غابريال دوليه، حيث وجهت اليهما تهمة تلقى رشاوى.

الفرنسية 

اكتب تعليقاً